هل عملية ترجيع الأجنة مؤلمة؟

هل عملية ترجيع الأجنة مؤلمة؟

جدول المحتويات

یتسائل العديد من المرضى هل عملية ترجيع الأجنة مؤلمة؟ هل عملية ترجيع الأجنة تحتاج تخدير؟ في الواقع، عملية إرجاع الأجنة بسيطة جدا، ولا داعي للخوف أو القلق، تشبه فحص عنق الرحم. ستستلقين على ظهرك وقدماك في الرِّكاب. يقوم الطبيب بتوسيع عنق الرحم باستخدام منظار ثم يمرر قسطرة رفيعة إلى المهبل وعنق الرحم، عند وصول القسطرة إلى المکان المطلوب يتم نقل الأجنة.

عادة ما تكون العملية خالية من الألم. قد تشعر بعض النساء بعدم الراحة نتيجة إدخال المنظار أو امتلاء المثانة، وهو أمر ضروري عند إجراء السونار. العملية قصيرة ويمكن إفراغ المثانة بعد ذلك مباشرة. بعد العملية ، قد تعاني بعض النساء من التشنجات والتقلصات العضلية الخفيفة، والانتفاخ، والإفرازات المهبلية، وألم الثدي، والإمساك.

 

هل عملية نقل الاجنة تحتاج تخدير؟

يستغرق نقل الأجنة نحو 5 دقائق فقط. لا حاجة للتخدير إلا في حالات قليلة جدًا (مثل قلق المريضة). تخرج السيدة من المستشفى بعد فترة نقاهة قصيرة. 

يوصى بالحصول على راحة نسبية لمدة ثلاثة أيام بعد نقل الجنين وتجنب القيام بالأنشطة الثقيلة، يمكن العودة إلى مكان العمل بعد 24 ساعة من النقل.

 

هل يجوز استخدام مسكنات الألم بعد ارجاع الاجنه؟

إذا شعرت ببعض الانزعاج بعد الإجراء (ألم بطني منخفض أو صداع) يمكنك تناول عقار اسيتامينوفين (تايلينول) لتخفيف الآلام. تجنب الأدوية التي تحتوي على الإيبوبروفين مثل أدفيل وموترين وأليف. 

توجد في ايران أكثر من 80 مركز لعلاج العقم، يقدم الخدمات بأعلى جودة وأفضل أسعار، ستجد هنا قائمة بأفضل مستشفيات علاج العقم في ايران. اتصل بنا عبر الواتساب لحجز موعد العلاج في أي من هذه المراكز.

 

أسئلة شائعة
لم يتم العثور على الأسئلة الشائعة

تقييمك :

يشارك :

مصدر :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *