هل عملية التلقيح الصناعي مؤلمة؟

هل التلقيح الصناعي مؤلم؟

كيف يمكن تخفيف الألم بعد التلقيح الصناعي؟

التلقيح الصناعي والمعروف أيضًا باسم IVF، هو علاج شائع للعقم، وله مراحل مختفلة: تحفيز المبايض، وسحب البويضات، والتلقيح في المختبر، وإرجاع الأجنة إلی الرحم. يتساءل الكثيرون: هل التلقيح الصناعي مؤلم؟ هل لتحفيز المبايض آثار جانبية؟ هل عملية نقل الأجنة مؤلمة؟ خلال هذه المقالة نسعی الإجابة على هذه الأسئلة.

هل التلقيح الصناعي مؤلم؟

بعض مراحل العملية قد تسبب بعض الألم أو الانزعاج، لكن لا تشعر بألم شديد أبدًا. إذا كنت تعاني من ألم شديد، فقد يكون ذلك علامة على حدوث مضاعفات. ومع ذلك، تجدر الإشارة إلى أن المضاعفات المرتبطة بالتلقيح الصناعي نادرة ويمكن علاجها عادةً بشكل فعال. كل امرأة لديها استجابة مختلفة قليلاً لعملية التلقيح الصناعي، لذلك قد تكون بعض المراحل مؤلمة لبعض النساء وليست مؤلمة للآخرين.

هل مرحلة تحفيز المبايض مؤلمة؟

تحفيز المبيض هو المرحلة الأولی من عملية التلقيح الصناعي، يستغرق عادةً من 8 إلى 14 يومًا. ستوصف أدوية عن طريق الحقن لتحفز المبايض علی إطلاق عدة بويضات خلال الدورة (أثناء الإباضة الطبيعية تُطلق بويضة واحدة فقط). تحتوي هذه الأدوية على هرمونات مثل الهرمون المنبه للجريب (FSH) والهرمون الملوتن (LH). ( اقرأ المزيد عن هذا الموضوع: هرمون fsh و lh للرجال )

أثناء تناول الدواء، سيراقبك طبيبك من خلال اختبارات الدم والموجات فوق الصوتية لتحديد موعد سحب البويضات. يمكن أن تشعري بألم خفیف في موقع الحقن، لكن معظم النساء يعتقدن إنه غير مريح أكثر من كونه مؤلمًا. الإبر المستخدمة في هذه الحقن رفيعة جدًا وغير مؤلمة. إذا كان لديك خوف من الإبر، فقد يكون هذا جزءًا صعبًا من العملية بالنسبة لك، ولكن وجود زوجك يمكن أن يوفر لك الراحة.

في بعض الأحيان تعاني النساء من الانتفاخ والآثار الجانبية الأخرى من التقلبات الهرمونية التي تسببها الحقن ولكن هذه الآثار الجانبية ليست عادة شديدة أو مؤلمة. تشمل الآثار الجانبية:

  • ألم الثدي.
  • احتباس السوائل والانتفاخ.
  • تقلب المزاج.
  • الأرق.
  • الصداع.

هل مرحلة سحب البويضات مؤلمة؟

سحب البويضات هي عملية بسيطة يتم إجراءها تحت تأثير التخدير الخفيف، لذلك لن تشعري بألم أثناء العملية. ولكن بعد العملية، قد تشعرين ببعض التقلصات الخفيفة أو الشعور بالضغط. يمكن علاج الألم عادة بأدوية لا تستلزم وصفة طبية مثل الاسيتامينوفين. ومع ذلك، يمكن لطبيبك أن يصف دواء أقوى إذا لزم الأمر. يكون التعافي بعد سحب البويضات سريعًا بشكل عام ويمكنك العودة إلى روتينك بعد يوم أو يومين من الراحة.

اقرأ أيضا: علامات نجاح التلقيح الصناعي بعد يومين

هل مرحلة نقل الأجنة مؤلمة؟

بعد سحب البويضات وتخصيبها في المختبر، سيتم نقل الأجنة إلى الرحم. يتم إدخال الجنين مباشرة في الرحم من خلال قسطرة مهبلية. هذه المرحلة ليست مؤلمة علی الإطلاق، لكنك ستشعرين بضغط بسبب القسطرة. تقارن العديد من النساء هذا الشعور بفحص عنق الرحم. بعض النساء لا يتضايقن منه وبعض النساء يجدنه مؤلمًا بعض الشيء.

تخفيف الألم أثناء عملية التلقيح الصناعي

يمكنك تناول اسيتامينوفين 650 مجم (تايلينول® أو ماركات أخرى) أثناء عملية التلقيح الصناعي، تناولي وجبة خفيفة قبل ذلك. إذا كنت بحاجة إلى دواء أقوى، اسأل طبيبك. لا يجوز استخدام مضادات الالتهاب (مثل ايبوبروفين أو موترين أو أليف أو أدفيل). يمكن أن تتداخل هذه الأدوية مع نمو البصيلات وانغراس الجنين.

نعود إلى السؤال الأصلي: هل عملية التلقيح الصناعي مؤلمة؟ يعتمد ذلك على كل  شخص و حالاته. معظم النساء تصفه بأنه انزعاج وليس ألم. ومن المتفق عليه عالميًا تقريبًا أن حدوث الحمل وتجربة الحمل يستحق كل هذا العناء. إذا كانت لديك أسئلة حول علاجات الخصوبة مثل التلقيح الصناعي، فإن شرکة ایرانيان سرجري مستعدة للإجابة.

أسئلة شائعة
لم يتم العثور على الأسئلة الشائعة

تقييمك :

يشارك :

مصدر :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *