نسبة نجاح عملية القلب المفتوح

نسبة نجاح عملية القلب المفتوح

Table of Contents

کم نسبة نجاح عملية القلب المفتوح؟

کم نسبة نجاح عملية القلب المفتوح للمرة الثانية؟

نسبة نجاح عملية القلب المفتوح

ما مدى خطورة عملية القلب المفتوح؟

كم يعيش الإنسان بعد عملية القلب المفتوح؟

في هذا المقال نتحدث عن هذه الموضوعات: نسبة نجاح عملية القلب المفتوح، نسبة الوفاة في عملية القلب المفتوح، مدى خطورة عملية القلب المفتوح، فرصة الحياة بعد عملية القلب المفتوح.

نسبة نجاح عملية القلب المفتوح

ما هي عملية القلب المفتوح؟

عملية القلب المفتوح تطلق علی أي نوع من الجراحة التي يقوم فيها الجراح بإنشاء شق كبير في الصدر لفتح القفص الصدري والعمل على القلب. يشير “فتح” إلى الصدر ولا إلى القلب. اعتمادًا على نوع الجراحة ، قد يفتح الجراح القلب أيضًا. إن الإجراءات التي تنطوي على فتح قلب المريض يمكن القيام بها بشكل أفضل في بيئة خالية من الدماء. لذلك ، خلال هذه الجراحة ، يتم إيقاف القلب مؤقتًا ، ويتصل المريض بجهاز القلب والرئتين، مما يعني أن الآلة تضخ الدم والأكسجين. نظرًا لأن الجهاز لا يمكن أن يعمل بنفس الطريقة التي يعمل بها القلب ، يحاول الجراحون تقليل الوقت الذي يقضيه المريض فيه.

اقرأ أيضا: علامات فشل عملية القلب المفتوح

اقرأ أيضا:  عملية القلب المفتوح لكبار السن

اقرأ أيضا:  قسطرة القلب عن طريق الفخذ

اقرأ أيضا: كم يعيش الإنسان بعد عملية القلب المفتوح؟

لماذا تتم عملية القلب المفتوح؟

يمكن استخدام عملية القلب المفتوح لعلاج أمراض ومشاكل القلب المختلفة. تشمل أمراض القلب التي يتم علاجها عادة بجراحة القلب المفتوح ما يلي:

  • امراض صمام القلب
  • أمراض الشرايين الكبيرة المتصلة بالقلب مثل الشريان الأورطي
  • عيوب القلب الخلقية
  • أمراض الشرايين التاجية
  • زراعة القلب

نسبة نجاح عملية القلب المفتوح

نسبة نجاح عملية القلب المفتوح

اجريت دراسة في ايران بحثت عن معدل الوفيات بعد عملية القلب المفتوح، اختار الباحث 750 مريض خضع لعملية القلب باستخدام جهاز القلب والرئتين. ومن بينهم توفي 39 شخصا (5.2%). وظهرت مضاعفات في 107 اشخاصا (14.3%) ومن هذه المضاعفات: اضطرابات نظم القلب، النزيف، العدوی، السکتة الدماغية، التهاب البنكرياس، وغيرها. وتم تصنيف المرضی إلی ثلاث فئات حسب العمر: تحت 51، بين 51-60، فوق 60. و کانت نسبة الوفيات لکل فئة بالترتيب علی نحو التالي: 2.9%، 5.7%، 8.2%.

وأما النسبة العالمية للوفاة من عمليات القلب المفتوح هي 10% لعمليات جراحات القلب المفتوح. و6% لعمليات الصمامات بالقلب المفتوح، و4% لعمليات الشرايين التاجية.

هناك عدة عوامل تزيد من خطورة عملية القلب المفتوح منها: التقدم في العمر، إجراء العملية بالصورة الطارئة، انخفاض النتاج القلبي قبل العملية، عدم مهارة الجراح، ارتفاع مدة اتصال المريض بجهاز القلب والرئتين، تعقيد خلل القلب، النوع الانثی.

أمراض القلب التي تطلب الجراحة اذا تركت دون العلاج فيمكن أن تؤدي إلى الوفاة بعد سنتين إلى ثلاث سنوات، وفي هذه الحالة الجراحة هي أفضل خيار للعلاج.

اقرأ أيضا: فترة النقاهة بعد عملية القلب المفتوح

اقرأ أيضا: عملية القلب المفتوح للاطفال

اقرأ أيضا: عملية القلب المفتوح لكبار السن

كم يعيش الإنسان بعد عملية القلب المفتوح؟

المرضى الذين خضعوا لعملية القلب المفتوح يتمتعون بصحة جيدة لمدة تصل إلى 10 سنوات ، ولكن بعد هذا الوقت يزداد خطر الموت المفاجئ بنسبة 80٪.

أظهرت البحوث التي أجراها علماء في جامعة آرهوس في الدنمارك أن الإجراءات الجراحية الجديدة زادت من معدل بقاء مرضى القلب على قيد الحياة ، لكنها لا تزال تزيد من خطر الوفاة بنسبة 80٪ مقارنةً بعامة السكان بعد 8 إلى 10 سنوات من الجراحة.

في هذه الدراسة ، قارن العلماء خلال 30 عامًا 51000 مريض خضعوا لعملية القلب المفتوح مع 500000 مريض لم يخضعوا لهذه العملية.

أظهرت البحوث أن الأشخاص الذين نجوا في الشهر الأول بعد الجراحة ، يمكنهم العودة إلى الروتين الطبيعي والحصول على نفس نوعية الحياة التي يتمتع بها الآخرين. معدلات البقاء على قيد الحياة متساوية عبر الطيفين ، ولكن بعد مرور عقد من الزمن تتغير هذه النسبة. يعتقد الباحثون أن المرض التدريجي قد يتسبب في عودة المرض. من ناحية أخرى ، قد تفقد الأوعية الدموية الصحية وظيفتها بمرور الوقت.

اقرأ أيضا: علاج اضطراب نظم القلب في ایران

اقرأ أيضا: عملية القلب بالليزر

اقرأ أيضا: عملية استبدال صمام القلب

مخاطر عملية القلب المفتوح

مخاطر جميع العمليات الجراحية:

  • نزيف أثناء الجراحة أو في الأيام التي تليها
  • ردود الفعل السيئة على الأدوية
  • مشاكل في الجهاز التنفسي
  • العدوى

مخاطر خاصة لجراحة القلب:

  • تكوين جلطة دموية (خثار)
  • تكوين فقاعات هواء (انسداد هوائي)
  • التهاب رئوي
  • مشاكل ضربات القلب (عدم انتظام ضربات القلب)
  • نوبة قلبية
  • سكتة دماغية
كيف يزيد مرضی القلب من متوسط ​​العمر المتوقع؟

تشير الدراسات إلى أن عدم الحركة والاستقرار لمدة طويلة يقلل من متوسط ​​العمر المتوقع لمرضى القلب ؛ فيوصی بممارسة النشاط البدني بعد الجلوس لمدة 20 دقيقة.

النشاط البدني علی المدی القصير ، مثل المشي أو التمارين الخفيفة ، يحرق 770 سعرة حرارية في اليوم بعد كل 20 دقيقة من الجلوس. تقليل السعرات الحرارية يؤدي إلی فقدان الوزن وزيادة الحساسية للأنسولين. تجنبوا من المشي في الجو المتلوث.

يعد ارتفاع ضغط الدم وارتفاع نسبة السكر في الدم والكوليسترول والتدخين والسمنة وعدم تناول الفواكه والخضروات من أهم عوامل تسبب الأمراض القلبية.

FAQ
No FAQ was found

Your Rate :

Share :

Source :

2 Responses

  1. تنبيه: محمد
    1. حسب ما شرحته، هناك احتمال وجود مشكلة في القلب، يجب زيارة أخصائي القلب. بالطبع، يمكن أن تكون آلام الصدر ناجمة عن التوتر والإجهاد النفسي أيضا، لذلك من الأفضل زيارة أخصائي القلب، إذا لم تكن مشكلة، فحاول التخلص من التوتر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *