نسبة نجاح التلقيح الصناعي بعد سن الاربعين

نسبة نجاح التلقيح الصناعي بعد سن الاربعين

نسبة نجاح التلقيح الصناعي بعد سن الاربعين

كم نسبة نجاح التلقيح الصناعي بعد سن الاربعين؟

لماذا تنخفض نسبة نجاح التلقيح الصناعي بعد سن الاربعين؟

في هذا المقال سنتحدث عن نسبة نجاح التلقيح الصناعي بعد سن الاربعين، وأسباب انخفاض معدلات الحمل بعد تقدم النساء في العمر. تابعوا معنا حتی نهاية المقال.

نسبة نجاح التلقيح الصناعي بعد سن الاربعين

 تبدأ خصوبة النساء في الانخفاض في عمر 32 عاماً، وتنخفض بسرعة أكبر بعد سن 35، وتقل معدلات الخصوبة بمقدار النصف في سن الاربعين.  فرص الحمل بشكل طبيعي بعد سن الأربعين هي أقل من 5٪ . تنخفض أيضا نسبة نجاح التلقيح الصناعي بعد سن الاربعين.

السبب الرئيسي للعقم في النساء بعد سن الاربعين، هو انخفاض احتياطي المبيض (انخفاض في عدد وجودة البويضات المتبقية في المبايض). لا تعتمد نسبة نجاح التلقيح الصناعي على كمية البويضة فحسب ، بل أيضًا على جودتها. فيما يلي نتحدث عن هذين العاملين المهمين.

اقرأ أيضا: تكلفة عملية التلقيح الصناعي

اقرأ أيضا: تجربة الزكية من عمان مع التلقيح الصناعي في ايران

  1. جودة البويضات

تؤثر جودة البويضة على جودة الأجنة المنتجة. في عمليات التلقيح الصناعي، تُنتَج أجنة عديدة ويُنقل أفضلها إلى الرحم. تشير جودة البويضة إلى حالة الكروموسومات، ما تزداد احتمالية حدوث خلل فيها مع تقدم النساء في السن. في سن الثلاثين يكون حوالي 30٪ من البويضات غير طبيعية من حيث الكروموسومات. بحلول سن 40 ، يكون حوالي 60% غير طبيعي وبحلول 44 عامًا 90% غير طبيعي.

سيزداد خطر الإجهاض أيضًا إذا كانت جودة البويضة منخفضة. تشير الدراسات إلى أن النساء اللاتي يحملن في سن متأخر، معرضات للإجهاض بنسبة 50%.

هناك اختبار يسمی بالفحص الجيني قبل الزرع (PGD) والذي يفحص الأجنة قبل نقلها إلى الرحم بحثًا عن الكروموسومات الطبيعية. إن اختيار الأجنة السليمة يزيد من فرص الحمل وولادة طفل سليم.

  1. عدد البويضات

عدد البويضات عامل مهم آخر في الخصوبة ونجاح التلقيح الصناعي.في حالات الحمل العادية (بدون علاج العقم) ، لا يعد عدد البويضات عاملاً مهمًا ، ولكن عند إجراء تقنيات التلقيح الصناعي لعلاج العقم ، يؤثر احتياطي المبيض على نجاح العملية.

نسبة نجاح التلقيح الصناعي بعد سن الاربعين كالتالي:

  • نسبة نجاح التلقيح الصناعي من سن 40 إلى 42 عاما: 14%
  • نسبة نجاح التلقيح الصناعي من 43 إلى 44 عاما: 5%
  • نسبة نجاح التلقيح الصناعي فوق 44 عاما: 2%

هل يوجد الحد العمري للتلقيح الصناعي؟

نظرًا لتراجع نجاح التلقيح الصناعي مع تقدم العمر، فإن معظم مراكز العقم تحدد عمرا محددا  لإجراء التلقيح الصناعي بالبويضة الذاتية (البويضة التي تتعلق بنفسك). لا يُنصح بإجراء التلقيح الصناعي بالبويضة الذاتية، بالنسبة النساء اللاتي تزيد أعمارهن عن 42 إلى 45 عامًا. في هذه الحالات يوصی باستخدام بويضات متبرعة.

اقرأ أيضا: تجربة فاطمة من قطر مع تأجير الرحم في ايران

اقرأ أيضا: سفر الزوجين الباكستانيين إلى إيران لتلقي العلاج

مضاعفات الحمل بعد سن الأربعين

عادةً ما تؤدي عوامل مثل الزواج المتأخر أو مشاركة النساء في النشاط الاقتصادي أو علاج العقم المطول عند الأزواج إلى تأخير إنجاب الأطفال. قد يؤدي الحمل بعد سن الأربعين أحيانًا إلى مضاعفات للأم والطفل.

مضاعفات الحمل للأمهات بعد سن الأربعين

  • التغيرات الهرمونية ، وبالتالي زيادة التعب؛ خاصة إذا كان لديك طفل آخر
  • ألم في المفاصل والعظام بسبب انخفاض كثافة العظام
  • التغيرات العاطفية والقلق بشأن الكثير من الفوارق العمرية مع الطفل
  • سكري الحمل
  • ارتفاع ضغط الدم وتسمم الحمل
  • الحمل خارج الرحم

مضاعفات الحمل بعد سن الأربعين بالنسبة للجنين

الإجهاض: وفقًا للمصادر ، فإن حوالي ثلث حالات الحمل بعد سن الأربعين تنتهي بالإجهاض لأسباب متنوعة ، بما في ذلك عيوب التبويض، وعدم كفاية سمك بطانة الرحم ، وعدم كفاية تدفق الدم إلى الرحم، وانزياح المشيمة، و انفصال المشيمة المبكر.

انخفاض وزن الطفل عند الولادة: في هذه المجموعة من النساء ، تزداد احتمالية ولادة طفل منخفض الوزن عند الولادة (أقل من 2500 جرام).

عيوب الكروموسومات الجنينية: الحمل عند النساء في الأربعينيات من العمر يزيد من خطر الإصابة بعيوب الكروموسومات مثل متلازمة داون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آراء المرضی