سبب نزول الدورة بعد استئصال الرحم

سبب نزول الدورة بعد استئصال الرحم

هل تأتي الدورة بعد استئصال الرحم؟

ما هي اسباب النزيف بعد استئصال الرحم؟

هل حاجة إلی علاج الهرمونات بعد استئصال الرحم؟

في هذا المقال نتحدث عن سبب نزول الدورة بعد استئصال الرحم، واسباب النزيف بعد استئصال الرحم، و علاج الهرمونات بعد استئصال الرحم.

 

سبب نزول الدورة بعد استئصال الرحم

لن تأتي الدورة بعد استئصال الرحم بالكامل. إذا أجريت عملية استئصال الرحم الجزئي (بدون إزالة عنق الرحم)، من الممكن أن تستمر الدورة الشهرية الخفيفة لمدة عام. وذلك لأن بطانة الرحم بقيت في عنق الرحم.

 

حول ايرانيان سرجري

ايرانيان سرجري هي شركة للسياحة الطبية تتعاون مع أفضل الأطباء والمستشفيات في ايران وتقدم علاجات في الطراز العالمي بأفضل أسعار.

توفر شركة ايرانيان سرجري أفضل برامج العلاج تحت إشراف طاقم طبي متخصص، وتدعمكم في جميع مراحل العلاج. اتصل بنا عبر الواتساب للحصول على الاستشارة المجانية.

اتصل بنا الآن لتحديد موعد لعملية استئصال الرحم والاستشارة مع أفضل الأطباء في ايران.

اقرأ أيضا: عملیة استئصال الرحم

اقرأ أيضا: اسباب استئصال الرحم

اقرأ أيضا: استئصال الرحم بطريق البطن

النزيف بعد استئصال الرحم

النزيف الطبيعي:

تعاني معظم النساء من نزيف خفيف خلال الأسابيع الستة الأولى بعد استئصال الرحم. من المتوقع أن ينخفض ​​هذا النزيف تدريجياً ويتوقف في غضون 6 أسابيع بعد التئام الجروح. كما أن الدم الذي يخرج من الجسم قد يكون أحمر أو بني أو وردي.

تعتمد كمية الدم التي تخرج من الجسم بعد الجراحة على نوع العملية التي أجريتها.

يبلغ متوسط ​​كمية الدم التي تخرج من الجسم لإجراء العمليات الجراحية المهبلية والجراحة بالمنظار من 50 إلى 100 مل (ربع إلى نصف كوب) ولعمليات جراحية في البطن تزيد قليلاً عن 200 مل (ثلاثة أرباع الكوب).

النزيف غير الطبيعي:

  • إذا ظهرت الحالات التالية فتكون علامة على حدوث مضاعفات:
  • إنه مثل الدورة الثقيلة.
  • استمر أكثر من ستة أسابيع.
  • يزداد سوءا يوما بعد يوم.
  • يحدث فجأة.

قد تعانين من نزيف بعد استئصال الرحم بعد شهور أو سنوات بعد العملية. تحدث هذه الحالة عادة بسبب ضمور المهبل أو أمراض مثل السرطان. لذا تحدث مع طبيبك عن النزيف الذي يحدث بعد 6 أسابيع من الجراحة.

اسباب النزيف بعد استئصال الرحم

تكون فرصة حدوث النزيف بعد استئصال الرحم عن طريق المهبل أعلى قليلاً من فرصة حدوث النزيف بعد استئصال الرحم من البطن. بعض أسباب النزيف بعد استئصال الرحم هي:

عدم انسداد الأوعية الدموية

يعد عدم انسداد الأوعية الدموية أو ضعف الشرايين السبب الأكثر شيوعًا للنزيف الفوري بعد استئصال الرحم. يجب خياطة الجروح بعناية أثناء الجراحة لمنع هذا النوع من النزيف. في بعض الأحيان تحتاج المريضة إلى نقل الدم وإعادة الخياطة.

فتح الجرح

فتح الجرح بعد الجراحة ، والذي قد يكون بسبب عدوى أو ضعف الالتئام أو الغرز غير الفعالة ، هو سبب آخر للنزيف بعد استئصال الرحم. قد ينفتح الجرح جزئيًا أو كليًا ويحتاج إلى خياطة مرة أخرى.

اضطرابات الدم

قد تسبب اضطرابات الدم حدوث نزيف بعد استئصال الرحم. أولئك الذين يستخدمون مضادات التخثر لديهم ظروف مماثلة. على الرغم من أن هذا سبب نادر جدًا ، إلا أن النزيف الذي يحدث في ظل هذه الظروف يمكن أن يكون خطيرًا للغاية ، ما لم يتم اتخاذ الإجراءات اللازمة في أسرع وقت ممكن. قد يكون من الضروري تناول مكملات فيتامين ك ، ووقف العلاج المضاد للتخثر ، ونقل الدم وتضييق الأوعية الدموية.

إصابة المهبل

قد تحدث إصابة المهبل أيضًا أثناء الجراحة أو بعدها وتسبب نزيفًا بعد استئصال الرحم. قد يكون الغسل المهبلي أو استخدام السدادة القطنية أو النشاط الجنسي فورًا بعد الجراحة من العوامل المساهمة.

تشمل الأسباب الأخرى للنزيف المهبلي الذي قد يحدث بعد عدة سنوات من استئصال الرحم ما يلي:

  • استئصال الرحم الجزئي حيث يتم إزالة جزء فقط من الرحم.
  • السرطان
  • الاورام الحميدة
  • الأورام الليفية
  • عدوى المثانة
  • ينتج التهاب المهبل الضموري عن انخفاض مستويات هرمون الاستروجين في الجسم.
  • الانتباذ البطاني الرحمي المهبلي

اقرأ أيضا: نصائح بعد عملية استئصال الرحم

اقرأ أيضا: ما نتائج استئصال الرحم؟

اقرأ أيضا: اضرار استئصال الرحم على العلاقة الزوجية

علاج الهرمونات بعد استئصال الرحم

هل من الضروري العلاج الهرموني بعد استئصال الرحم؟

عادة ما يكون علاج الهرمونات ضروريا إذا أجريت العملية قبل سن اليأس وتمت إزالة المبايض أثناء الجراحة. إذا لم تتم إزالة المبيضين، يتم إنتاج هرمون الاستروجين الأنثوي ولا حاجة إلى علاج الهرمونات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آراء المرضی