الفرق بين أجنة اليوم الثالث واليوم الخامس

الفرق بين أجنة اليوم الثالث واليوم الخامس

الفرق بين أجنة اليوم الثالث واليوم الخامس

ما الفرق بين اجنة اليوم الثالث واليوم الخامس

أيهما أفضل، نقل الجنين في اليوم الثالث أو اليوم الخامس؟

يمكن نقل الأجنة إلى رحم المرأة في اليوم الثالث أو اليوم الخامس من نموها. السؤال الذي يطرح نفسه هنا، ما الفرق بين اجنة اليوم الثالث واليوم الخامس؟

إليك الإجابة:

الفرق بين أجنة اليوم الثالث واليوم الخامس

يفصل يومان فقط بين اليوم الثالث واليوم الخامس من نمو الجنين. لكن هناك فرق كبير بين هاتين المرحلتين من النضج. تنمو الأجنة بسرعة، يبدأ كل جنين كخلية واحدة. ستقسم هذه الخلية المفردة كل 12 إلى 24 ساعة. لذلك ، يكون عدد الخلايا بين 4 إلى 8 في اليوم الثالث من النمو.

بعد يومين فقط، في اليوم الخامس، سيتكوّن الجنين من 70 إلى 100 خلية. في هذه المرحلة من النمو، يشار إلى الجنين باسم الكيسة الأريمية. تتكون الكيسة الأريمية من نوعين من الخلايا، تلك التي ستتحول إلى أنسجة جنينية، وتلك التي ستتطور إلى المشيمة. فقط حوالي ثلث الأجنة تصل بنجاح إلى مرحلة تطور الكيسة الأريمية.

الفرق بين أجنة اليوم الثالث واليوم الخامس

اقرأ أيضا: تجربة عزيزة من عمان مع تأجير الرحم وتبرع البويضات في ايران

اقرأ أيضا: تجربة الزوجين الباكستانيين مع التلقيح الصناعي في إيران

أيهما أفضل، نقل الجنين في اليوم الثالث أو اليوم الخامس؟

لا يوجد إجماع عالمي حتى الآن، إن الاختيار بين اليوم الخامس واليوم الثالث لنقل الأجنة يعتمد علی حالة الشخص. هدف الأطباء هو اختيار أفضل الأجنة لنقلها إلی الرحم، ينظرون في عدد من العوامل المختلفة لتحديد الأجنة التي تعتبر الأعلى جودة.

تقوم معظم عيادات الخصوبة في جميع أنحاء البلاد بنقل الأجنة في اليوم الخامس بعد الإخصاب، سواء من خلال IVF أو ICSI.

تقوم بعض العيادات بنقل الاثنين من الأجنة في اليوم الثالث، مما يزيد من خطر الحمل المتعدد. أحد أهداف نقل الأجنة في اليوم الخامس، أو نقل الكيسة الأريمية، هو نقل جنين متطور واحد والقضاء على خطر الحمل المتعدد.

تشير الدراسات أيضًا إلى أن نقل الجنين في اليوم الخامس يعدّ خيار أفضل عند الحاجة إلی الاختبار الجيني قبل الزرع (DGT). في اليوم الثالث، يكون لدى الجنين نحو ست إلى ثماني خلايا فقط. يتضمن اختبار  DGT  إزالة واحدًا أو اثنين من الخلايا. في اليوم الخامس ، يحتوي الجنين على 80 إلى 100 خلية ، ويمكن إزالة خمس أو ست خلايا من الأديم الظاهر.

وجدت العديد من الدراسات أن نقل الأكياس الأريمية يزيد من فرصة الحمل والولادة الحية. ومع ذلك ، فإنه يحمل أيضًا بعض المخاطر الأعلى قليلاً. أكدت دراسة جماعية كبيرة أن ذوبان الكيسة الأريمية المجمدة ونقلها يمكن أن يؤدي إلى الولادة المبكرة أو العملقة الجنينية. لكن إذا كانت الكيسة الأريمية طازجة، ينخفض خطر الولادة المبكرة.

حتى مع وجود الكيسة الأريمية الطازجة، فإن النقل في اليوم الخامس ليس بالضرورة مناسبًا لكل مريض. لن تنمو جميع الأجنة إلى مرحلة الكيسة الأريمية في المختبر، فلا تبقی أجنة قابلة للحياة للمريض لنقلها. الانتظار عدة أيام بدون الحصول علی أي جنين، يمكن أن يكون مدمرًا بشكل خاص لمريض لديه عدد قليل من الأجنة. يجب النظر في جودة وكمية الأجنة عند الاختيار.

يمكن أن يؤدي نقل الأجنة في اليوم الثالث واليوم الخامس إلى الحمل والولادة الحية. إن الاختيار يعتمد علی تفضيلات المرضی وجودة أجنتهم.

اقرأ أيضا: تجربة السيدة سلمى من العراق مع التلقيح الصناعي في ايران

اقرأ أيضا: تجربة الزكية من عمان مع التلقيح الصناعي في ايران

المراجع:

https://www.pfcla.com/blog/day-3-vs-day-5-embryo-transfer

https://www.volusonclub.net/empowered-womens-health/choosing-between-a-day-5-vs-day-3-embryo-transfer/

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آراء المرضی