الشذوذ الخلقية للصمام التاجي

ما هي أنواع الشذوذ الخلقية للصمام التاجي؟

ما هو أعراض العيوب الخلقية للصمام التاجي؟

 

ينقسم الشذوذ الخلقية للصمام التاجي إلی نوعين رئيسين: قصور الصمام التاجي الخلقي وانسداد الصمام التاجي الخلقي. يختلف العلاج حسب شدة المرض والاعراض. تابع القراءة للحصول علی مزيد من المعلومات.

 

الشذوذ الخلقية للصمام التاجي

من الناحية التشريحية ، يتكون الصمام التاجي أو المترالي من حلقة ، وريقات ، وأوتار حبالية، وعضلات حليمية. يحتوي الصمام التاجي الطبيعي على وريقتين ، أمامية وخلفية ، تعملان جنبًا إلى جنب مع الجهاز تحت الصمامي كوحدة وظيفية واحدة.

تشمل الشذوذات الخلقية للصمام التاجي مجموعة واسعة من المشاکل في الصمامات والأنظمة تحت الصمامية. يمكن أن يسبب هذا مشاكل من الانسداد إلى قصور الصمام التاجي. إن أهم الآفات التي تصيب هذا الصمام هي القصور والتضيق.

 

المزید من المعلومات حول : علاج عيوب القلب الخلقية في ايران

المزید من المعلومات حول : إصلاح واستبدال الصمام التاجي في ایران

المزید من المعلومات حول : عملیة القلب المفتوح للاطفال

المزید من المعلومات حول : علامات فشل القلب المفتوح

المزید من المعلومات حول : کم نسبة نجاح عملية القلب المفتوح؟

المزید من المعلومات حول : تكلفة عملية تغيير صمامات القلب

المزید من المعلومات حول : تجربتي مع عملية القلب المفتوح

 

ما هو مرض صمامات القلب الخلقي؟

تضيق الصمام التاجي الخلقي:

تضيق الصمام التاجي الخلقي هو تشوه يوجد منذ الولادة ويشتمل على مجموعة من التشوهات النمائية غير المتجانسة شكليًا والتي تؤدي إلى انسداد وظيفي وتشريحي للتدفق إلى البطين الأيسر. يتأثر هيكل الصمام التاجي على مستوى الحلقة فوق الصمامية ، والحلقة ، والوريقات أو حواجز تحت الصمام. قد تحدث بوحدها أو تصاحب بتشوهات قلبية أخرى. يعتمد العرض السريري على درجة الانسداد ووجود القلس وشدة ارتفاع ضغط الدم الرئوي و تشوهات القلب المصاحبة. قد تظهر مع أعراض وعلامات انخفاض النتاج القلبي وفشل البطين الأيمن مثل الالتهابات الرئوية وفشل النمو وضيق التنفس والسعال والزرقة وفشل القلب الاحتقاني. عادة ما تظهر اعراض تضيق الصمام التاجي الخلقي في العامين الأولين من العمر.

قصور الصمام التاجي الخلقي:

قصور الصمام التاجي الخلقي أو ارتجاع الصمام التاجي الخلقي (MVR )هو مرض نادر يحدث في الرضاعة أو الطفولة، مع مجموعة واسعة من الآفات. ويتم تشخيص قصور صمام التاجي الخلقي عندما يتجمع الكثير السوائل في الرئة مما يسبب صعوبات في التنفس.

أعراض الشذوذ الخلقية للصمام التاجي

أعراض تضيق الصمام التاجي الخلقي هي:

  • زيادة الوزن بشكل بطيء
  • التعب
  • التعرق عند الرضاعة

يؤدي القصور التاجي الخلقي إلى زيادة التهابات الجهاز التنفسي.

 

اقرأ أيضا: انسداد صمام القلب

اقرأ أيضا: هل صوت صمام القلب الصناعي مزعج؟

اقرأ أيضا: عملية انسداد صمام القلب للاطفال

 

_______________________________________________________________________________________________

حول ایرانيان سرجری

موقع  شرکة ایرانيان سرجري هي منصة للسياحة الطبية عبر الإنترنت حيث يمكنك العثور على أفضل دکتور القلب في ايران. يمكن أن تختلف تکلفة العلاج حسب نوع الامراض و حسب حالة كل فرد وسيتم تحديده بناءً على التقييم الشخصي مع الطبيب. لذلك إذا تبحث عن علاج الشذوذ الخلقية للصمام التاجي يمكنك الاتصال بنا والحصول علي استشارة مجانية من ایران سرجري.

یمکن الحصول على استشارة مجانية :

 

 

مشاوره

 

_______________________________________________________________________________________________

من هو في خطر الإصابة بالشذوذ الخلقية للصمام التاجي؟

الشذوذ الخلقية للصمام التاجي نادرة وتشكل 0.5٪ من عيوب القلب الخلقية.

تشخيص الشذوذ الخلقية للصمام التاجي

الفحص الطبي: في بعض الاحيان يسمع الطبيب صوتًا إضافيًا أثناء فحص القلب بسماعة طبية. في هذه الحالة ، هناك حاجة إلى اختبارات أخرى لتشخيص سبب هذا الصوت الإضافي بشكل أفضل.

تخطيط صدى القلب: في تخطيط صدى القلب ، باستخدام الموجات فوق الصوتية ، يتم تحديد حجم تجاويف القلب ، وفتح وغلق الصمامات ، وحركة جدران القلب. يمكن لهذه الطريقة أيضًا قياس كمية النتاج القلبي (وهو مقياس جيد لكمية الدم التي يرسلها القلب إلى الجسم كله).

تصوير الصدر بالأشعة السينية (CXR): تُظهر الأشعة السينية للصدر حجم تجاويف القلب أو الأوعية القلبية أو تراكم السوائل في الرئتين.

 

اقرأ أيضا: ارتخاء صمام القلب الخلقي

اقرأ أيضا: علاج صمامات القلب دون جراحة

 

علاج الشذوذ الخلقية للصمام التاجي

العلاج النموذجي

يتطلب تضيق الصمام التاجي الخلقي أنواعًا مختلفة من العلاج اعتمادًا على مدى شدته.

ضرر خفيف أو مع أعراض قليلة: العلاج التحفظي في البداية بمدرات البول.

الأعراض الشديدة أو كثيرة: الجراحة مطلوبة.

يمكن للأطفال الذين خضعوا لعملية جراحية أن يعيشوا حياة طبيعية ولكن يجب مراقبتهم من قبل طبيب القلب. ومع ذلك ، مع نمو الطفل، قد يحتاج إلى إجراء جديد لتكييف الصمام مع نموه حتى بلوغه سن الرشد.

في حالة القصور التاجي الخلقي ، فإن الإصلاح الجراحي أو استبدال الصمام ضروري في المرضى الذين يعانون من أعراض قصور تاجي شديد ولا يستجيبون للعلاج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الاستشارة مجانیه