اسباب عدم نجاح اطفال الانابيب

اسباب عدم نجاح اطفال الانابيب

اسباب عدم نجاح اطفال الانابيب

ما هي اسباب عدم نجاح طفل الانابيب؟

لماذا لم ننجح في عملية اطفال الانابيب؟

حسب الاحصائیات العالمية قد تصل نسبة نجاح عملية اطفال الانابيب إلی 60% في دورة كاملة واحدة. ويعرف الفشل المتكرر بعدم حدوث الحمل بعد 3 محاولات أو عند نقل أكثر من 10 أجنة من الدرجه الأولی. خلال هذا المقال سنتحدث عن اسباب عدم نجاح اطفال الانابيب وكيفية التعامل معها.

ما هي اسباب عدم نجاح اطفال الانابيب؟

عادة يرجع فشل عملية أطفال الانابيب إلی الأسباب التالية:            

عمر الام: تزداد فرصة نجاح عملية التلقيح الصناعي كلما كانت الام اصغر بالعمر، وتنخفض نسبة نجاح العملية بشكل كبير بتجاوز الأم لسن الأربعين.

انخفاض جودة البيوضات: في بعض الأحيان ، بسبب قلة احتياطي المبيض ، لا تنمو البويضات بشكل كاف أو لا يمكن الحصول علی البويضات السليمة.

تدني جودة الأجنة: يعتبر تقدم الام في العمر، و اتباع نظام غذائي غير صحي، وعدم الاستجابة لتحفيز المبيض، والمشاکل الوراثية للأجنة، وظروف المختبر غير المناسبة، من عوامل تدني جودة الأجنة.

المشاكل الرحمية: قد لا يحدث الحمل بسبب وجود مشاكل في الرحم مثل بطانة الرحم المهاجرة، أو الاتصاقات، أو الالتهـابات أو الألياف الرحمية.

نمط الحياة: قد تؤدي بعض العوامل في نمط الحياة إلی انخفاض نسبة نجاح اطفال الانابيب، مثل: تناول الكحول او تناول المشروبات التي تحتوي علی مادة الكافين بنسبة عالية و بشكل متكرر، أو استخدام بعض أنواع الادوية ، أو التدخين، كما تؤدي المعاناة من السمنة الي انخفاض نسبة نجاح هذة العملية.

كمية وجودة الحيوانات المنوية: كذلك يعتمد معدل نجاح اطفال الانابيب علی كمية وجودة الحيوانات المنوية لدی الرجل، كلما زاد عدد الحيوانات المنوية وحركتها، زادت نسبة نجاح العملية.

سبب العقم: تنخفض فرص الحمل في النساء المصابات بالانتباذ البطاني الرحمي مقارنة مع النساء اللاتي يعانين من العقم لأسباب غير معروفة.

مركز العقم: تتفاوت مراكز العقم في معدلات النجاح. من المهم أن تختار مركزا مجهزا بأحدث المعدات في الأقسام المختلفة مثل غرف العمليات ومختبرات الأجنة والسونار وغيرها من الأقسام.

اقرأ أيضا: تجربة الزكية من عمان مع التلقيح الصناعي في ايران

اقرأ أيضا: تجربة الزوجين الباكستانيين مع العلاج في إيران

ما الأدوية التي تتعارض مع أدوية الخصوبة؟

نظرًا لأن الاستخدام المتزامن لبعض الأدوية يسبب خللًا في هرمونات الجسم وآثارًا ضارة طويلة المدى وانخفاض فاعليتها، في حالة تناول الأدوية التالية، يجب استشارة الطبيب أولاً:

  • أي دواء بوصفة طبية
  • حبوب حساسية يومية
  • المكملات التي لا تستلزم وصفة طبية (OTC)
  • ايبوبروفين (أدفيل) أو أسيتامينوفين (تايلينول)

عادة يأمر الطبيب بالتوقف عن تناول الأدوية التالية عند بدء علاج أطفال الأنابيب:

  • جميع أنواع المنشطات مثل أدوية الربو والذئبة
  • مضادات الالتهاب غير الستيرويدية مثل إيبوبروفين (أدفيل ، ميدول ، مورتين) ، الأسبرين ونابروكسين (أوليو)
  • الأدوية المضادة للاختلاج
  • أدوية لعلاج الاكتئاب والقلق و ...
  • المنتجات الجلدية التي تحتوي على هرمون الاستروجين أو البروجسترون
  • دواء الغدة الدرقية
  • أدوية العلاج الكيميائي

ماذا يمكن فعله لتقليل خطر فشل اطفال الانابيب؟

يمكن اتخاذ تدابير لتقليل خطر فشل اطفال الانابيب، والتي تشمل ما يلي:

  • تنظير الرحم قبل عملية اطفال الانابيب.
  • استخدام البروجسترون المناسب بعد نقل الجنين.
  • فقدان الوزن والحفاظ على مؤشر كتلة الجسم في الحالة الطبيعية.
  • استخدام البويضة المتبرعة إذا كانت المرأة فوق 42 سنة.
  • تجنب النشاط الثقيل حتى يتم التأكد من انغراس الجنين.
  • إجراء اختبارات الغدة الدرقية وكذلك اختبار هرمونات AMH و FSH و LH قبل عملية اطفال الانابيب.
  • فحص مشاكل الدم.
  • فحص العدوى قبل العملية.

اقرأ أيضا: تجربة السيدة سلمى من العراق مع التلقيح الصناعي في ايران

اقرأ أيضا: تجربة فاطمة من قطر مع تأجير الرحم في ايران

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آراء المرضی