أضرار عملية أخذ عينة من الخصية

أضرار عملية أخذ عينة من الخصية

أضرار عملية أخذ عينة من الخصية

ما هي أضرار عملية أخذ عينة من الخصية؟

هل عملية أخذ عينة من الخصية خطيرة؟

الغرض من عملية أخذ عينة من  الخصية أو خزعة الخصية هو التحقق من جودة الحيوانات المنوية ، لذلك الرجال الذين يعانون من العقم قد يخضعون لهذه العملية، في هذه المقالة نريد أن نسلط الضوءعلى أضرار عملية أخذ عينة من الخصية، فكونوا معنا.

أضرار عملية أخذ عينة من الخصية

يمكن أن تساعد هذه العملية طبيبك في حل مشكلة العقم. تجدر الإشارة إلی أنك لا تواجه مشاكل في الانتصاب أو الخصوبة بعد ذلك، يعد النزيف المتكرر والعدوى من المضاعفات المحتملة لهذه العملية و حدوثهما نادر جداً، لذا اتصل بطبيبك إذا واجهت أيًا مما يلي:

  • النزيف الذي يتسبب في تبلل الضمادة في موقع العينة.
  • الورم الدموي (تراكم الدم تحت الجلد)
  • ألم شديد أو تورم في كيس الصفن
  • الحمى أو القشعريرة
  • هناك خطر محتمل آخر نادر وهو الضرر الداخلي للخصيتين أو المناطق المحيطة.

كيف نستعد لعملية أخذ عينة من الخصية؟

إن الاستعداد لهذه العملية مطلوب من المريض، لذلك تحدث إلى طبيبك حول الأدوية الموصوفة أوغير الموصوفة التي تتناولها واسأل عما إذا كنت بحاجة إلى تناولها قبل الاختبار أو بعده، إن  تناول بعض الأدوية خطيرة أثناء عملية خزعة الخصية، تشمل هذه الأدوية ما يلي:

الأدوية الخطيرة لعملية أخذ العينة من الخصية

قد تكون بعض الأدوية خطيرة لعملية أخذ العينة من الخصية، تشمل هذه الأدوية ما يلي:

  • مضادات التخثر (مميعات الدم)
  • الأدوية غير الستيرويدية المضادة للالتهابات (NSAIDs) ، بما في ذلك الأسبرين أو الإيبوبروفين
  • أي دواء يسبب تجلط الدم.
  • إذا كنت تريد أن تخضع للتخدير الكامل، يجب عليك الامتناع عن الأكل والشرب لمدة 8 ساعات قبل الاختبار، إذا كنت قد تناولت المهدئات في المنزل قبل الاختبار، فلا يمكنك القيادة إلى المستشفى بمفردك ويجب أن تصطحب شخصا معك.

هل عملية أخذ عينة من الخصية خطرة؟

ستؤدي كل عملية جراحية إلى مضاعفات، ولكن يمكن للمرضى تقليل معدل هذه المضاعفات من خلال الرجوع إلى المراكز ذات السمعة الطيبة و ذات الخبرة العالية، يمكن للدقة العالية في إجراء هذه العملية أن تمنع المضاعفات مثل النزيف داخل الخصية أو كيس الصفن والالتهابات وتلف الشرايين؛ بالطبع، يمكن علاج معظم هذه المضاعفات، فلا داعي للقلق.

كم تستغرق عملية أخذ عينة من الخصية؟

 إن عملية إخذ العينة من الخصية هي عملية سهلة للغاية، يمكن إجراؤها في عيادة الطبيب أو المستشفى، قد تستغرق هذه العملية من 15 إلى 20 دقيقة، يمكن أن يتم ذلك من بمساعدة طبيب أخصائي متمرس، قد يصف لك الطبيب مهدئ لمساعدتك على الاسترخاء أثناء الاختبار، يفضل بعض الأطباء التخدير العام لأنك يجب أن تكون ساكنًا تمامًا، العملية هي نفسها في كلتا الطريقتين، سيُطلب منك الاستلقاء على ظهرك وتنظيف الخصيتين بصورة جيدة، لتكون خالية من البكتيريا. يتم تخدير جلد الخصيتين بحقنة مخدر موضعي، ولكن من الممكن قد تشعر بألم خفيف جدا.

التعافي بعد أخذ عينة من الخصية

ستتلقى تعليمات خاصة تساعدك على التعافي بشكل أسرع بعد أخذ عينة من الخصية ، تختلف التعليمات تبعًا لنوع التقنية المستخدمة وهي فيما يلي:

  • تجنب الجماع لمدة أسبوع أو أسبوعين.
  • استخدم مشد خصية الرياضيين لبضعة أيام.
  • احتفظ بمكان العينة جافًا لبضعة أيام وتجنب غسله.
  • لا تتناول الأسبرين لمدة أسبوع.
  • استخدم دواء الاسيتامينوفين لتسكين الألم.

 من الطبيعي أن يكون لديك تورم وتغير في اللون وعدم الراحة في موقع أخذ العينة لبضعة أيام، النزيف الطفيف شائع أيضًا، قد يحذرك طبيبك أيضًا من الآثار الجانبية الشائعة الأخرى ، اعتمادًا على نوع التقنية المستخدمة في هذه العملية.

الخاتمة

إن مركز علاج العقم الجيد له تأثير مباشر على نتيجة العلاج و تقليل أضرار العلاج؛ لذلك، فإن وجود المعدات والمرافق الحديثة والأطباء الأكفاء وذوي الخبرة سيكون له تأثير كبير على نجاح أو فشل الخصوبة للأزواج المصابين بالعقم، لذلك، يوصى بإجراء علاج العقم في مراكز مجهزة جيدًا بمساعدة فريق طبي متخصص يتكون من أخصائي علم الأجنة وأخصائي أمراض الذكورة وطبيب التوليد وأمراض النساء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آراء المرضی