هل انتظام الدورة دليل على الخصوبة؟

هل انتظام الدورة دليل على الخصوبة؟

هل انتظام الدورة دليل على الخصوبة؟

هل انتظام الدورة دليل على سلامة التبويض؟

كثيرًا ما، نسمع هذين السؤالين: هل انتظام الدورة دليل على الخصوبة؟ لماذا لا يحدث الحمل على الرغم من انتظام الدورة الشهرية؟

إليك الإجابة:

هل انتظام الدورة دليل على الخصوبة؟

إن انتظام الدورة هو مؤشر جيد على الخصوبة، مع ذلك لا يضمن سلامة التبويض. وفقًا للباحثين الكنديين، لا يحدث التبويض في أكثر من ثلث الدورات الشهرية المنتظة.

بالإضافة إلی ذلك، هناك عوامل عديدة تساهم في حدوث الحمل، صحة البويضات، وسلامة الرحم وقناتي فالوب والهرمونات، وكذلك صحة الحيوانات المنوية للرجل.

اقرأ أيضا: تجربة عزيزة من عمان مع تأجير الرحم وتبرع البويضات في ايران

اقرأ أيضا: تجربة الزوجين الباكستانيين مع التلقيح الصناعي في إيران

أسباب العقم عند النساء

يُعرَّف العقم بأنه عدم القدرة على الحمل في غضون 12 شهرًا. بشكل عام يمكن القول إن  ثلث حالات العقم ترتبط بالرجال، وثلث آخر مرتبط بالنساء، في حين تكون الأسباب غير معروفة أو مشتركة في الثلث الأخير. تشمل أسباب العقم عند النساء ما يلي:

  • اضطرابات التبويض.
  • تكيس المبايض.
  • مشاكل الرحم، مثل وجود سلائل أو أورام ليفية في الرحم.
  • التهابات الحوض.
  • مشاكل في قناة فالوب مثل الانسدادات.
  • العقم مجهول السبب، (لا يمكن الكشف عن سبب العقم عند نسبة كبيرة من الأزواج).

ما هو النزيف الطبيعي؟

تكون الدورات قصيرة وخفيفة لدی بعض النساء، وطويلة وغزيرة لدی البعض الآخر. قد تتغير دورتك أيضًا بمرور الوقت.

يتميز نزيف الحيض الطبيعي بالخصائص التالية:

تستمر دورتك الشهرية لمدة 3-8 أيام.

تأتي دورتك الشهرية كل 21-35 يومًا.

ليست الدورة الشهرية مؤلمة للغاية.

ليست الفترات غزيرة.

يبلغ إجمالي فقدان الدم على مدار هذه الفترة حوالي 2-3 ملاعق كبيرة ، لكن إفرازات السوائل الأخرى يمكن أن تجعل الأمر يبدو أكثر.

ماذا يحدث خلال الدورة الشهرية؟

لفهم الدورة الشهرية، من المفيد معرفة الأعضاء التناسلية داخل جسم المرأة. والتي تشمل:

المبيضان - مكان البويضات ونموها وإطلاقها

قناتا فالوب - قناتان رفيعتان تربطان المبيضين بالرحم، يتم تلقيح البويضة بالحيوان المنوي داخل هذه القناة

الرحم - تُزرع البويضة الملقحة داخل الرحم وينمو الطفل

عنق الرحم - الممر الذي يمر عبره من المهبل إلی الرحم

المهبل

تتحكم الهرمونات في الدورة الشهرية. في كل دورة، يؤدي ارتفاع مستويات هرمون الاستروجين إلى تكوين المبيض وإطلاق البويضة. تبدأ بطانة الرحم أيضًا في التكاثف.

في النصف الثاني من الدورة، ينتج الجسم هرمون البروجسترون ليكون الرحم أكثر استعدادا لزرع بويضة مخصبة.

تنتقل البويضة إلى أسفل قناتي فالوب. إذا لم يحدث الحمل، تمتص البويضة في الجسم. تنخفض مستويات هرمون الاستروجين والبروجسترون، وتتساقط بطانة الرحم وتغادر الجسم على شكل النزيف (الدورة الشهرية). ستحدث الدورة بعد 10 إلى 16 يومًا من إطلاق البويضة (التبويض).

ماذا يحدث أثناء التبويض؟

التبويض هي عملية يُطلق فيها المبيض بويضة ناضجة. تولد المرأة بعدد معين من البويضات.

خلال كل دورة شهرية، يتم إعداد بويضة واحدة داخل كيس صغير. عندما تنضج البويضة، يُفتَح الكيس وتُطلق منها. بعد ذلك، تعيش البويضة لمدة 24 ساعة.

يحدث الحمل إذا التقت الحيوانات المنوية للرجل بالبويضة وأخصبتها. يمكن أن تعيش الحيوانات المنوية في قناة فالوب لمدة 7 أيام بعد ممارسة الجنس.

اقرأ أيضا: تجربة السيدة سلمى من العراق مع التلقيح الصناعي في ايران

اقرأ أيضا: تجربة الزكية من عمان مع التلقيح الصناعي في ايران

المراجع:

https://www.nhs.uk/conditions/periods/fertility-in-the-menstrual-cycle/

https://www.yourperiod.ca/normal-periods/menstrual-cycle-basics/

https://www.thehealthsite.com/pregnancy/conceiving/getting-regular-periods-does-not-indicate-you-can-conceive-a-child-843482/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آراء المرضی