كم يعيش مريض سرطان المعدة؟

نسبة الشفاء من سرطان المعدة؟

نسبة الشفاء من سرطان المعدة

كم يعيش مريض سرطان المعدة المنتشر؟

هل يمكن الشفاء التام من سرطان المعدة؟

حققت مراكز السرطان في ايران نجاحات عديدة في علاج الأورام، وأصبح ذلك ممكنا بفضل استخدام الأساليب الحديثة.
أفضل المستشفيات وأفضل الأطباء في علاج السرطان علی استعداد لتقديم الخدمات.
نسبة الشفاء من سرطان المعدة

عندما يتم تشخيصك للمرة الأولى بالسرطان، تسأل عن العلاجات المتاحة والعمر المتوقع. تريد أن تعرف هل السرطان الذي تعاني منه قابل للشفاء أو لا. لا يستطيع طبيبك أن يتنبأ بالمستقبل، لكنه يستطيع أن يضع تقديرًا بناء على تجارب آخرين مع هذا النوع من السرطان.

ما هو معدل النجاة لمدة 5 سنوات؟

توضّح لك معدل النجاة من مرض السرطان أو إحصائيات النجاة نسبة الأشخاص الناجين من نوع ومرحلة محددة من السرطان لفترة محددة من الوقت. تستخدم إحصائيات السرطان معدل النجاة لمدة خمس سنوات. على سبيل المثال، لو فرضنا أن معدل النجاة من سرطانٍ ما لمدة خمس سنوات هو 70 بالمئة. ذلك يعني أن 70 شخصا سيعيش لمدة خمسة سنوات وسيموت 30 شخصا خلال هذه المدة من بين كل 100 شخص مصاب بهذا النوع من السرطان.

اقرأ أيضا: علامات آخر أيام مريض السرطان الكبد

اقرأ أيضا: كم يعيش مريض السرطان بدون علاج؟

اقرأ أيضا: علامات نجاح العلاج الكيماوي

نسبة الشفاء من سرطان المعدة

بحثت دراسة عن معدلات البقاء النسبي لسرطان المعدة لمدة 5 سنوات في الولايات المتحدة ، بناءً على مدى انتشار السرطان: الموضعي، المجاور، البعيد.

الموضعي: لا تشير الاختبارات إلى انتشار السرطان خارج المعدة.

الإقليمي: انتشر السرطان خارج المعدة إلى الهياكل المجاورة أو الغدد الليمفاوية.

البعيد: انتشر السرطان في أجزاء بعيدة من الجسم ، مثل الكبد.

معدلات البقاء على قيد الحياة 5 سنوات لسرطان المعدة

تستند هذه الأرقام إلى الأشخاص الذين تم تشخيص إصابتهم بسرطانات المعدة بين عامي 2009 و 2015.

مرحلة الانتشار

نسبة البقاء لخمس سنوات

الموضعي

69%

المجاور

31%

البعيد

5%

المجموع

32%

تنطبق هذه الأرقام فقط على مرحلة السرطان عندما يتم تشخيصه لأول مرة. لا تنطبق علی نمو السرطان أو انتشاره أو عودته بعد العلاج.

هل يمكن الشفاء التام من سرطان المعدة؟

عادة لا يمكن الشفاء التام من سرطان المعدة، ولكن لا يزال من الممكن تخفيف الأعراض وتحسين جودة الحياة باستخدام العلاج الكيميائي وفي بعض الحالات العلاج الإشعاعي والجراحة. يمكن علاج سرطان المعدة بالجراحة، بشرط إزالة جميع الأنسجة السرطانية.

سرطان المعدة في المراحل الاربعة

المرحلة الاولی (IA): عادةً يمكن إزالة السرطان عن طريق استئصال المعدة الكلي أو الجزئي. تتم إزالة الغدد الليمفاوية القريبة أيضًا. لا حاجة إلى مزيد من العلاج بعد الجراحة. ونسبة الشفاء في هذه المرحلة عالية بمقارنتها مع المراحل الأخری.

المرحلة الاولی (IB): العلاج الرئيسي لهذه المرحلة من سرطان المعدة هو الجراحة (استئصال المعدة الكلي أو الجزئي). يمكن إعطاء العلاج الكيميائي أو العلاج الكيميائي والإشعاعي قبل الجراحة لمحاولة تقليص السرطان وتسهيل إزالته.

بعد الجراحة ، اذا لم تظهر على العقد الليمفاوية (التي تمت إزالتها أثناء الجراحة) أي علامات لانتشار السرطان فبعض الاحيان لا حاجة إلی علاج إضافي ، ولكن غالبًا ما يوصي الأطباء بالعلاج إما عن طريق العلاج الكيميائي الاشعاعي أو العلاج الكيميائي وحده بعد الجراحة (خاصة إذا لم يحصل المريض على واحدة منهما قبل الجراحة).

اقرأ أيضا: علاج سرطان المعدة في ایران

اقرأ أيضا: كيف يعيش الإنسان بعد استئصال المعدة؟

المرحلة الثانيةالعلاج الرئيسي لسرطان المعدة في المرحلة الثانية هو الجراحة لإزالة كل أو جزء من المعدة والثرب، والعقد الليمفاوية القريبة. يتم علاج العديد من المرضى بالعلاج الكيميائي أو الإشعاعي الكيميائي قبل الجراحة لمحاولة تقليص السرطان وتسهيل إزالته. قد يشمل العلاج بعد الجراحة العلاج الكيميائي وحده أو العلاج الكيميائي الاشعاعي.

المرحلة الثالثةالجراحة هي العلاج الرئيسي للمرضى في هذه المرحلة. يمكن علاج بعض المرضى بالجراحة (إلی جانب العلاجات الأخرى) ، بينما بالنسبة للآخرين تساعد الجراحة في تخفيف الأعراض.

قد يتعرض بعض الأشخاص للعلاج الكيميائي أو العلاج الكيميائي الاشعاعي قبل الجراحة لمحاولة تقليص السرطان وتسهيل إزالته. من المحتمل أيضًا أن يتلقى المرضى العلاج الكيميائي بعد ذلك أيضًا.

المرحلة الرابعة: في هذه المرحلة انتشر السرطان إلى الأعضاء البعيدة فعادةً لا يمكن العلاج. لكن هناك علاجات تساعد في السيطرة على السرطان وفي تخفيف الأعراض. قد يشمل ذلك الجراحة ، مثل المجازة المعدية أو حتى استئصال المعدة الجزئي، للوقاية من انسداد المعدة والأمعاء أو للسيطرة على النزيف.

في بعض الحالات ، يمكن لحزمة اشعة الليزر (أنبوب طويل مرن يمر عبر الحلق) أن يدمر معظم الورم ويخفف الانسداد بدون جراحة. إذا لزم الأمر ، يمكن وضع دعامة (أنبوب معدني مجوف) حيث يلتقي المريء والمعدة للمساعدة في إبقائها مفتوحة والسماح للطعام بالمرور خلالها. يمكن القيام بذلك أيضًا عند تقاطع المعدة والأمعاء الدقيقة.

يمكن أن يساعد العلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي غالبًا في تقليص السرطان وتخفيف بعض الأعراض بالإضافة إلى مساعدة المرضى على العيش لفترة أطول ، ولكن لا يُتوقع عادةً علاج السرطان.

اقرأ أيضا: مناطق انتشار السرطان

اقرأ أيضا: هل العلاج الکيماوي مؤلم؟

اقرأ أيضا: اضرار الکيماوي لعلاج السرطان

عودة السرطان

يُعرف السرطان الذي يعود بعد العلاج الأولي باسم السرطان المتكرر. خيارات العلاج للسرطان المتكرر بشكل عام هي نفسها بالنسبة لسرطان المرحلة الرابعة. لكن يعتمد ذلك على مكان تكرار السرطان ، والعلاجات التي خضع لها الشخص، والصحة العامة.

المراجع :

https://www.cancer.org/cancer/stomach-cancer/detection-diagnosis-staging/survival-rates.html

https://www.cancerresearchuk.org/about-cancer/stomach-cancer/survival

https://www.verywellhealth.com/stomach-cancer-prognosis-and-recovery-4154216

https://www.cancer.gov/types/stomach/hp/stomach-treatment-pdq

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الاستشارة عبر الانترنت