قبل زراعة القوقعة

قبل زراعة القوقعة

قبل زراعة القوقعة

متى نلجأ لزراعة القوقعة؟

ما هي الاستعدادات قبل زراعة القوقعة؟

في هذا المقال نتحدث عن الاجراءات قبل زراعة القوقعة، لكن يرجی استشارة طبيبك للحوصول علی توصيات خاصة بكل حالة.

متى نلجأ لزراعة القوقعة؟

القوقعة الصناعية عبارة عن جهاز إلكتروني صغير يحفز كهربائيًا عصب السمع، له أجزاء خارجية وداخلية. يوضع الجزء الخارجي خلف الأذن، يلتقط الأصوات بالميكروفون، ثم تقوم بمعالجة الصوت ونقله إلى الجزء الداخلي تحت الجلد.

تختلف القوقعة الصناعية عن سماعة الأذن. تجعل سماعة الأذن الأصوات أعلى ولكنها قد لا تحسن فهم الكلام بشكل ملحوظ. عندما لا توفر السماعات العادية وضوح الصوت اللازم لفهم الكلام نلجأ لزراعة القوقعة. يشمل المرشحون لزراعة القوقعة الأفراد الذين:

  • يعانون من ضعف السمع ولا تساعدهم السماعات
  • لديهم سمع في كلتا الأذنين ولكن بوضوح ضعيف
  • يغيبون عن نصف الكلمات المنطوقة أو أكثر، بدون قراءة شفاه ، حتى عند ارتداء سماعة الأذن
  • يعتمدون بشدة على قراءة الشفاه، على الرغم من ارتداء سماعة الأذن

يختلف مقدار مساعدة القوقعة الصناعية من شخص لآخر. يلاحظ معظم الأفراد نموًا ملحوظًا في وعيهم بالأصوات في غضون أيام بعد تشغيل غرسة القوقعة الصناعية، أي بعد حوالي أربعة إلى ستة أسابيع من الجراحة. يتحسن فهم الكلام بشكل تدريجي، حيث يجرب معظم الأفراد أكبر تحسن خلال الأشهر الستة الأولى. يختلف حجم هذا التحسن بشكل كبير بين الأشخاص.

اقرأ أيضا: تكلفة زراعة القوقعة في ايران

اقرأ أيضا: تجربتي مع زراعة القوقعة

حول ايرانيان سرجري

ايرانيان سرجري هي شركة للسياحة الطبية تتعاون مع أفضل الأطباء والمستشفيات في ايران وتقدم علاجات في الطراز العالمي بأفضل أسعار.

توفر شركة ايرانيان سرجري أفضل برامج العلاج تحت إشراف طاقم طبي متخصص، وتدعمكم في جميع مراحل العلاج.

اتصل بنا الآن لتحديد موعد لعملية زراعة القوقعة؛ والاستشارة مع أفضل الأطباء في ايران.

رقم الاتصال: 00989338460186

قبل زراعة القوقعة

معلومات يجب معرفتها قبل زراعة القوقعة

لا تستطيع غرسات القوقعة الصناعية إعادة سمع الشخص إلى طبيعته، وفي بعض الأشخاص قد لا يحسن السمع على الإطلاق.

تفقد ما تبقى من حاسة السمع الطبيعية بعد زراعة القوقعة الصناعية.

قد تحتاج إلى استخدام بطارية جديدة أو بطارية قابلة لإعادة الشحن كل يوم.

الفحوصات قبل زراعة القوقعة

تحتاج أنت أو طفلك إلى تقييم طبي شامل قبل زراعة القوقعة لتحديد ما إذا كانت زراعة القوقعة خيارًا جيدًا أم لا. قد يشمل التقييم الذي يقوم به الطبيب ما يلي:

اختبارات السمع والكلام والتوازن في بعض الأحيان

إجراء فحوصات طبية لتقييم صحة الأذن الداخلية والوسطى والخارجية بحثًا عن علامات العدوى أو الشذوذ

إجراء التصوير بالرنين المغناطيسي أو التصوير المقطعي المحوسب للجمجمة لتقييم حالة القوقعة وهيكل الأذن الداخلية

اختبار الصحة العقلية لتحديد قدرتك على التعلم باستخدام القوقعة الصناعية

التحضير قبل زراعة القوقعة

الحصول على جميع اللقاحات المطلوبة قبل أسبوعين على الأقل من الجراحة.

أطلب من شخص ما ليأخذك إلى المنزل. التخدير وأدوية الألم ستجعل القيادة أو العودة إلى المنزل بمفردك غير آمنة.

افهم بالضبط ما هي خطوات الجراحة، إلى جانب المخاطر والفوائد والخيارات الأخرى.

إذا تتناول الأسبرين أو بعض مميعات الدم الأخرى ، فاسأل طبيبك هل يجب التوقف عن تناوله قبل الجراحة. تزيد هذه الأدوية من خطر حدوث نزيف.

أخبر طبيبك بكل الأدوية والمنتجات الطبيعية التي تتناولها. قد يزيد البعض من خطر حدوث مشاكل أثناء الجراحة.

أطلب من طبيبك والمستشفى أن يقدم تعليمات التحضير قبل زراعة القوقعة.

اقرأ أيضا: هل يسمع الطفل بعد زراعة القوقعة؟

اقرأ أيضا: السن المناسب لزراعة القوقعة

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آراء المرضی