نسبة نجاح عملیة الرباط الصلیبي

نسبة نجاح عملیة الرباط الصلیبي

کم نسبة نجاح عملیة الرباط الصلیبي؟

نسبة نجاح عملیة الرباط الصلیبي

أعراض فشل عملية الرباط الصليبي

نصائح قبل عملية الرباط الصليبي

هل تعرف کیف تتم عملیة الرباط الصلیبي؟ هل تعرف عن نصائح قبل عملیة الرباط الصلیبي؟ لمزید من المعرفة حول نسبة نجاح عملیة الرباط الصلیبي إقراء المقال.

 

_______________________________________________________________________________________

حول ايران سرجری

موقع  شرکة ايرانیان سرجري هي منصة للسياحة الطبية عبر الإنترنت حيث يمكنك العثور على أفضل دکتور عملیة الرباط الصليبي. يمكن أن تختلف تکلفة علاج عملیة الرباط الصليبي حسب الطریقة المستخدمة  و حسب حالة كل فرد وسيتم تحديده بناءً على الصور والتقييم الشخصي مع الطبيب. لذلك إذا كنت تبحث عن نسبة نجاح عملیة الرباط الصليبي، يمكنك الاتصال بنا والحصول علي استشارة مجانية من ايران سرجري.

یمکن الحصول على استشارة مجانية :

مشاوره

 

 

_______________________________________________________________________________________

 

المزید من المعلومات حول : مريض جاء من عمان إلى ايران لإجراء عملية استبدال الركبة بالكامل

المزید من المعلومات حول : معجزة طبية على ايدي الجراحيين الايرانيين، شاهد كيف نجحوا في عملية تطويل القامة

المزید من المعلومات حول : مريض جاء من عمان إلى ايران لإجراء عملية استئصال المثانة الجذري

المزید من المعلومات حول : مريض جاء من العراق إلى ايران لعلاج السرطان (علاج اللوكيميا)

المزید من المعلومات حول : مريض جاء من العراق إلى إيران لإجراء عملية زراعة الكلى

المزید من المعلومات حول : مريض جاء من عمان إلى ايران لإجراء عملية استئصال المثانة الجذري

المزید من المعلومات حول : مريض جاء من العراق إلى ايران لإجراء عملية تحويل مسار الشريان التاجي (CABG)

 

ما هو الرباط الصليبي؟

ماذا تعرف عن الرباط الصليبي؟

يتكون الهيكل العظمي لمفصل الركبة من عظم الفخذ والساق والرضفة. الرباط الصليبي الأمامي هو أحد الأربطة الأربعة الرئيسية في الركبة التي تربط عظم الفخذ بالظنبوب.

الركبة هي في الأساس مفصل مفصلي يتم تثبيته معًا بواسطة الرباط الجانبي الإنسي (MCL) والرباط الجانبي (LCL) والأربطة الصليبية الأمامية (ACL) والأربطة الصليبية الخلفية (PCL). يعمل الرباط الصليبي الأمامي بشكل قطري في منتصف الركبة، مما يمنع قصبة الساق من الانزلاق أمام عظم الفخذ، فضلاً عن توفير الاستقرار الدوراني للركبة.

سطح الركبة الحامل للوزن مغطى بطبقة من الغضروف المفصلي. على جانبي المفصل، بين أسطح غضروف عظم الفخذ والساق، يوجد الغضروف الإنسي والغضروف الجانبي. يعمل الغضروف المفصلي كممتص للصدمات ويعمل مع الغضروف لتقليل الضغوط بين عظمة القصبة وعظم الفخذ.

العظام الثلاثة التي تلتقي في الركبة هي:

  • عظم الفخذ (عظم الفخذ).
  • عظم الساق (القصبة).
  • الرضفة (الرضفة).

الأربطة هي عصابات صلبة من النسيج الضام. تربط الأربطة الموجودة في الركبة العظام معًا وتساعد في الحفاظ على استقرار الركبة.

ترتبط عظمة الفخذ والساق بأربعة أربطة مختلفة في الرکبة وهذه الأربطة الأربعة هي: رباط صليبي أمامي، الرباط الصليبي الخلفي، الرباط الجانبي الوحشي، الرباط الجانبي الإنسي. وهذه الاربطة مسؤولون عن الحفاظ على مفصل الركبة معًا. ويتكون الرباط من ألياف الكولاجين، وألياف أخرى موازية، مما يجعل النسيج أكثر قدرة على تحمل شد المحاور.

رباط صليبي أمامي يمنع  عظم الظنبوب من التحرك للأمام بالنسبة لعظمة الفخذ أثتاء الحركة. کما يمنع عظم الظنبوب من الدوران بصورة زائدة حول محور عظمة الفخذ. تعد اصابات الرباط الصليبي الأمامي من أكثر الإصابات الرياضية شيوعاً  التي تحدث عادة أثناء رياضات مثل كرة القدم أو الكرة الطائرة. وفقًا للأكاديمية الأمريكية لجراحة العظام، يبلغ معدل الإصابة بإصابات رباط صليبي أمامي حوالي 200،000 سنويًا.

قد تکون اصابات الرباط الصليبي تمددا فقط، أو قد يمکن أن يصيب الرباط بالتمزق الجزئي أو الكلي. معظم الإصابات في هذا الرباط هي التمزق الكلي.

احتمال حدوث الإصابة فى النساء أكثر من الرجال بحوالي  2 – 8 أضعاف ومن أسباب ذلك: العوامل التشريحية: مثل زيادة عرض الحوض عند النساء، والركبة الروحاء ، والقدم المسطحة و…. العوامل البنيوية: مثل زيادة عرض الرباط الصليبي الامامي و ضيق الثلمة بين لقمتي الفخذ والعوامل الهرمونية.

إصابات الرباط الصليبي الخلفي تقل إصابات الرباط الصليبي الخلفي عن إصابات الرباط الصليبي الامامي عموماً، والسبب في ذلك يعود إلى قوة مفصل الحركة في الرباط الخلفي، وتحدث الإصابة جراء الإفراط في ثني الركبة، أو القفز بشكل خاطئ، أو إصابة مباشرة على الركبة أثناء ثنيها كما يحدث أثناء قيادة السيارة، وأما أعراضها فهي تشبه سابقتها إلى حد كبير.

 

المزید من المعلومات حول: ید مکسورة

المزید من المعلومات حول: جراحة عامة

المزید من المعلومات حول: اصابة الرباط الصلیبي الامامي

 

المزید من المعلومات حول: الالم بعد استبدال الرکبة

المزید من المعلومات حول: هل سرطان العظام ممیت؟

المزید من المعلومات حول: اعراض سرطان العظام المبکرة

إصابات الرباط الصليبي الأمامي

يعتبر الرباط الصليبي الأمامي (ACL) أحد أكثر أربطة الركبة إصابة. بشكل عام ، يكون معدل حدوث إصابة الرباط الصليبي الأمامي أعلى لدى الأشخاص الذين يشاركون في الرياضات عالية الخطورة، مثل كرة السلة وكرة القدم والتزلج وكرة القدم.

ما يقرب من نصف إصابات الرباط الصليبي الأمامي تحدث مع تلف الغضروف المفصلي أو الغضروف المفصلي أو الأربطة الأخرى. بالإضافة إلى ذلك، قد يعاني المرضى من كدمات في العظام تحت سطح الغضروف. يمكن رؤية هذه في التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) وقد تشير إلى إصابة الغضروف المفصلي المغطي.

إذا تمزق الرباط الصليبي الأمامي (ACL) في ركبتك، فقد تحتاج إلى إجراء جراحة ترميمية. الرباط الصليبي الأمامي هو عبارة عن شريط صلب من الأنسجة يصل عظم الفخذ بعظم الساق عند مفصل الركبة. يمر بشكل قطري من داخل الركبة ويعطي مفصل الركبة الاستقرار. كما أنه يساعد في التحكم في حركة أسفل الساق ذهابًا وإيابًا.

يمكن أن تحدث إصابات الركبة أثناء ممارسة الرياضات مثل التزلج والتنس والاسكواش وكرة القدم والرجبي. تعد إصابات الرباط الصليبي الأمامي من أكثر أنواع إصابات الركبة شيوعًا، حيث تمثل حوالي 40 في المئة من جميع الإصابات الرياضية.

يمكنك تمزيق الرباط الصليبي الأمامي إذا امتد الجزء السفلي من ساقك للأمام كثيرًا. يمكن أيضًا أن يتمزق إذا التواء ركبتك وساقك السفلية.

الإجراءات الأولية بعد تمزق الرباط الصليبي للركبة (ACL):

  • من الضروري استخدام كيس ثلج خلال 72 ساعة بعد الإصابة، ضع كيس الثلج في منشفة أو قطعة قماش و ضعه على ركبتيك لمدة 5 دقائق كل 15 دقيقة.
  • استخدم العصا أثناء المشي.
  • الاستخدام المنتظم للأدوية المضادة للالتهابات والمسكنات (التي يصفها طبيبك).
  • يجب أن يقوم المريض بالتمارين المحددة والعلاج الطبيعي والهدف منه هو الإعداد الجيد لمفصل الركبة ولعضلات الفخذ، تمهيداً لجراحة إعادة بناء الرباط الصليبى.

اسباب اصابات الرباط الصليبي الأمامي

ما هي اسباب اصابات الرباط الصليبي الأمامي؟

  • الاحتكاك العنيف مع لاعب آخر.
  • الهبوط الخاطئ على القدم.
  • التوقف المفاجئ.
  • فقدان التوازن عند المراوغة والالتفاف.
  • الهبوط بشكل غير صحيح من قفزة.
  • تغيير الاتجاه فجأة.
  • حدوث تصادم، أثناء مواجهة كرة القدم أو نشاط بدني.

إذا تمزق الرباط الصليبي الأمامي، فقد تصبح ركبتك غير مستقرة للغاية وتفقد نطاق حركتها الكامل. هذا يمكن أن يجعل من الصعب أداء بعض الحركات، مثل الانقلاب على الفور. قد يكون من المستحيل ممارسة بعض الألعاب الرياضية.

تشير التقديرات إلى أن غالبية إصابات الرباط الصليبي الأمامي تحدث من خلال آليات عدم الاتصال ، بينما تنتج نسبة أقل من الاتصال المباشر مع لاعب أو كائن آخر. غالبًا ما ترتبط آلية الإصابة بالتباطؤ المقترن بمناورات القطع أو التدوير أو التجاوز أو الهبوط غير المناسب أو اللعب "الخارج عن السيطرة".

أظهرت العديد من الدراسات أن النساء الریاضیات أكثر عرضة لإصابة الرباط الصليبي الأمامي مقارنة بالرياضيين الذكور في بعض الألعاب الرياضية. تم اقتراح أن هذا يرجع إلى الاختلافات في التكييف البدني والقوة العضلية والتحكم العصبي العضلي. الأسباب المفترضة الأخرى لهذا الاختلاف المرتبط بالجنس في معدلات إصابة الرباط الصليبي الأمامي تشمل الحوض والأطراف السفلية (الساق)، وزيادة تراخي الرباط، وتأثيرات الإستروجين على خصائص الأربطة.

اعراض اصابات الرباط الصليبي الأمامي

ما هي اعراض اعراض اصابات الرباط الصليبي الأمامي؟

  • تورم الركبة في أقل من ساعتين بعد الإصابة.
  • تقييد حركة الركبة.
  • الركبة المقفلة حيث لا يستطيع المصاب تحريك الركبة للأمام أو الخلف.

المزید من المعلومات حول: استبدال الورک

المزید من المعلومات حول: الجراحة بواسطة التنظیر

المزید من المعلومات حول: اضرار عملیة تغییر مفصل الرکبة

 

تشخیص اصابة الرباط الصلیبي

بعد الإصابة مباشرة، عادة ما يعاني المرضى من ألم وتورم وتشعر الركبة بعدم الاستقرار. في غضون ساعات قليلة بعد إصابة جديدة في الرباط الصليبي الأمامي، غالبًا ما يعاني المرضى من قدر كبير من تورم الركبة، وفقدان النطاق الكامل للحركة، والألم أو الرقة على طول خط المفصل وعدم الراحة أثناء المشي.

عندما يتم فحص مريض مصاب بإصابة في الرباط الصليبي الأمامي للتقييم في العيادة، قد يطلب الطبيب أشعة سينية للبحث عن أي كسور محتملة. قد يطلب أيضًا إجراء فحص التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) لتقييم الرباط الصليبي الأمامي (ACL) وللتحقق من وجود دليل على إصابة أربطة الركبة الأخرى أو الغضروف المفصلي أو الغضروف المفصلي.

التصوير بالرنين المغناطيسي لتمزق الرباط الصليبي الأمامي

تصوير بالرنين المغناطيسي لتمزق الرباط الصليبي الأمامي الكامل. تمزق ألياف الرباط الصليبي الأمامي ويظهر الرباط الصليبي الأمامي متموجًا في المظهر.

بالإضافة إلى إجراء اختبارات خاصة لتحديد تمزق الغضروف المفصلي وإصابة أربطة الركبة الأخرى ، غالبًا ما يقوم الطبيب بإجراء اختبار لاكمان لمعرفة ما إذا كان الرباط الصليبي الأمامي سليمًا.

إذا تمزق الرباط الصليبي الأمامي ، فسيشعر الفاحص بالحركة المتزايدة للأمام (لأعلى أو للأمام) للظنبوب بالنسبة لعظم الفخذ (خاصة عند مقارنتها بالساق الطبيعية) ونقطة نهاية طرية ناعمة (لأن الرباط الصليبي الأمامي ممزق) عند هذا تنتهي الحركة.

علاج اصابة الرباط الصلیبي

العلاج الغير الجراحي

في العلاج غير الجراحي، يمكن للعلاج الطبيعي وإعادة التأهيل التدريجي أن يعيد الركبة إلى حالة قريبة من حالة ما قبل الإصابة وتثقيف المريض حول كيفية منع عدم الاستقرار. يمكن استكمال ذلك باستخدام دعامة مفصلية للركبة. ومع ذلك، فإن العديد من الأشخاص الذين يختارون عدم الخضوع لعملية جراحية قد يتعرضون لإصابة ثانوية في الركبة بسبب نوبات عدم الاستقرار المتكررة.

ينصح بالعلاج الجراحي عادة في التعامل مع الإصابات المركبة (تمزق الرباط الصليبي الأمامي مع إصابات أخرى في الركبة). ومع ذلك، فإن اتخاذ قرار بعدم الجراحة أمر معقول لمرضى معينين. من المحتمل أن تكون المعالجة غير الجراحية لتمزقات الرباط الصليبي الأمامي المعزولة ناجحة أو يمكن الإشارة إليها في المرضى:

  • مع تمزقات جزئية وعدم وجود أعراض عدم الاستقرار.
  • مع دموع كاملة وعدم وجود أعراض لعدم استقرار الركبة أثناء الرياضات منخفضة الطلب والذين هم على استعداد للتخلي عن الرياضات عالية الطلب.
  • الذين يقومون بأعمال يدوية خفيفة أو يعيشون أنماط حياة مستقرة.
  • التي لا تزال لوحات النمو مفتوحة (الأطفال).

العلاج الجراحي

لا يتم عادةً إصلاح تمزقات الرباط الصليبي الأمامي باستخدام الدرز لخياطتها معًا مرة أخرى، لأن تمزقات الرباط الصليبي الأمامي (ACL) التي تم إصلاحها ثبت فشلها بشكل عام بمرور الوقت. لذلك، يتم استبدال الرباط الصليبي الأمامي الممزق بشكل عام بطعم بديل مصنوع من الوتر تشمل الطعوم:

  • طعم ذاتي للوتر الرضفي (الطعم الذاتي يأتي من المريض).
  • طعم أوتار أوتار الركبة.
  • طعم ذاتي للوتر العضلي الرباعي.
  • طعم خيفي (مأخوذ من جثة) وتر الرضفة أو وتر العرقوب أو وتر العضلة النصفية أو الوتر الظنبوبي الخلفي.

اعتبارات المريض

يتم تشجيع المرضى البالغين النشطين المشاركين في الرياضة أو الوظائف التي تتطلب التمحور أو الدوران أو العمل الشاق وكذلك العمل اليدوي الثقيل على التفكير في العلاج الجراحي. وهذا يشمل المرضى الأكبر سنًا الذين تم استبعادهم سابقًا من إجراء جراحة الرباط الصليبي الأمامي. يجب أن يحدد النشاط، وليس العمر، ما إذا كان ينبغي التفكير في التدخل الجراحي.

في الأطفال الصغار أو المراهقين الذين يعانون من تمزق الرباط الصليبي الأمامي، تؤدي إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي المبكر إلى خطر محتمل لإصابة لوحة النمو، مما يؤدي إلى مشاكل نمو العظام. يمكن للجراح تأخير جراحة الرباط الصليبي الأمامي حتى يقترب الطفل من بلوغ الهيكل العظمي أو قد يعدل الجراح تقنية جراحة الرباط الصليبي الأمامي لتقليل مخاطر إصابة لوحة النمو.

يعاني المريض المصاب بتمزق الرباط الصليبي الأمامي وعدم الاستقرار الوظيفي الكبير من خطر الإصابة بأضرار ثانوية في الركبة، وبالتالي يجب التفكير في إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي.

من الشائع رؤية إصابات الرباط الصليبي الأمامي مقترنة بأضرار في الغضروف المفصلي أو الغضروف المفصلي أو الأربطة الجانبية أو كبسولة المفصل أو مزيج مما سبق. يتكون "الثالوث التعيس"، الذي يظهر بشكل متكرر في لاعبي كرة القدم والمتزلجين، من إصابات في الرباط الصليبي الأمامي، و MCL، والغلالة الإنسي.

في حالات الإصابات المشتركة، قد يكون العلاج الجراحي مبررًا وينتج بشكل عام نتائج أفضل. يمكن إصلاح ما يصل إلى نصف تمزقات الغضروف المفصلي ويمكن أن تلتئم بشكل أفضل إذا تم الإصلاح بالاقتران مع إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي.

المزید من المعلومات حول: جراحة العظام

المزید من المعلومات حول: علاج الدیسک

المزید من المعلومات حول: عملیة تغییر مفصل الرکبة

عملية الرباط الصليبي

الرباط الصليبي الأمامي للركبة (ACL) والرباط الصليبي الخلفي للركبة (PCL) هما رباطان رئيسان للركبة. إذا تمزقت هذه الأربطة أو تعرضت لاصابة، فستحتاج إلى إصلاحها. أو  إذا كانت شدة الإصابة عالية، فقد تكون حاجة لإعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي أو الخلفي.

تتضمن جراحة إصابات الرباط الصليبي الأمامي (ACL) إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي أو إصلاحه. تستخدم جراحة إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي طعمًا لاستبدال الرباط. الطعوم الأكثر شيوعًا هي الطعوم الذاتية باستخدام جزء من جسمك، مثل وتر الرضفة (وتر الرضفة) أو أحد أوتار الركبة. في بعض الأحيان يتم استخدام وتر العضلة الرباعية من أعلى الرضفة. خيار آخر هو نسيج الطعم الخيفي، المأخوذ من متبرع متوفى.

عادةً ما تُستخدم جراحة الإصلاح فقط في حالة حدوث كسر قلعي (انفصال الرباط وقطعة من العظم عن باقي العظم). في هذه الحالة ، يتم إعادة توصيل جزء العظم المتصل بـ ACL بالعظم. عادة ما يتم إجراء جراحة الرباط الصليبي الأمامي عن طريق عمل شقوق صغيرة في الركبة وإدخال أدوات للجراحة من خلال هذه الشقوق (جراحة تنظير المفصل). في بعض الحالات يتم إجراء ذلك عن طريق قطع شق كبير في الركبة (جراحة مفتوحة). يتم إجراء جراحات الرباط الصليبي الأمامي من قبل جراحي العظام.

في إعادة بناء تمزق جزئي أو كامل في الرباط الصليبي الأمامي، لا يُعرف أفضل وقت للجراحة. الجراحة فورًا بعد أن ارتبطت الإصابة بزيادة الأنسجة الليفية التي تؤدي إلى فقدان الحركة (تليف المفاصل) بعد الجراحة. ملاحظة 1 يعتقد بعض الخبراء أنه يجب تأجيل الجراحة حتى يزول التورم، واستعادة نطاق الحركة في ركبتك، وأنت يمكن أن تنقبض بقوة (تثني) العضلات الموجودة في مقدمة الفخذ (عضلات الفخذ). ملاحظة 1 يوصي العديد من الخبراء ببدء التمارين لزيادة نطاق الحركة واستعادة القوة بعد فترة وجيزة من الإصابة.

في البالغين، العمر ليس عاملاً في الجراحة، على الرغم من أن صحتك العامة قد تكون كذلك. قد لا تكون الجراحة أفضل علاج للأشخاص الذين يعانون من حالات طبية تجعل الجراحة أكثر خطورة. قد يختار هؤلاء الأشخاص العلاجات غير الجراحية وقد يحاولون تغيير مستويات نشاطهم لحماية ركبهم من المزيد من الإصابات.

لماذا يتم إجراء عملیة الرباط الصلیبي؟

الهدف من جراحة الرباط الصليبي الأمامي هو استعادة الاستقرار الطبيعي أو شبه الطبيعي في الركبة ومستوى الوظيفة التي كانت لديك قبل إصابة الركبة، والحد من فقدان الوظيفة في الركبة ، ومنع الإصابة أو الانحطاط في هياكل الركبة الأخرى.

ليست كل تمزقات الرباط الصليبي الأمامي تتطلب جراحة. ستقرر أنت وطبيبك ما إذا كانت إعادة التأهيل (إعادة التأهيل) فقط أو الجراحة بالإضافة إلى إعادة التأهيل مناسبة لك. يمكنك اختيار إجراء الجراحة إذا كنت:

  • تمزق الرباط الصليبي الأمامي بالكامل أو تمزق جزئيًا وركبتك غير مستقرة تمامًا.
  • خضعت لبرنامج إعادة التأهيل ولا تزال ركبتك غير مستقرة.
  • كنت نشيطًا جدًا في الرياضة أو لديك وظيفة تتطلب قوة الركبة وثباتها (مثل أعمال البناء)، وتريد أن تكون ركبتك قوية ومستقرة كما كانت قبل إصابتك.
  • مستعدون لإكمال برنامج إعادة تأهيل طويل وصارم.
  • لديك نقص مزمن في الرباط الصليبي الأمامي، والذي يحدث عندما تكون ركبتك غير مستقرة وتؤثر على جودة حياتك.
  • أصيبت أجزاء أخرى من ركبتك، مثل الغضروف أو الغضروف المفصلي أو أربطة أو أوتار الركبة الأخرى.

يمكنك اختيار عدم الخضوع لعملية جراحية إذا كنت:

  • لديك تمزق بسيط في الرباط الصليبي الأمامي (تمزق يمكن أن يشفى بالراحة وإعادة التأهيل).
  • لست نشيطًا جدًا في الرياضة وعملك لا يتطلب ركبة مستقرة.
  • انت مستعد للتوقف عن القيام بالأنشطة التي تتطلب ركبة مستقرة أو التوقف عن القيام بها بنفس مستوى الشدة. يمكنك اختيار استبدال الأنشطة الأخرى التي لا تتطلب ركبة ثابتة، مثل ركوب الدراجات أو السباحة.
  • يمكنک إكمال برنامج إعادة التأهيل الذي يثبت ركبتك ويقوي عضلات ساقيك لتقليل فرص إصابة ركبتك مرة أخرى وتكون على استعداد للعيش مع قدر ضئيل من عدم استقرار الركبة.
  • لا تشعر بالحافز لإكمال برنامج إعادة التأهيل الطويل والصارم الضروري بعد الجراحة.
  • لديك مشاكل طبية تجعل الجراحة شديدة الخطورة.

المخاطر و الأثار الجانبیة

مخاطر جراحة الرباط الصليبي الأمامي

تُعيد جراحة الرباط الصليبي الأمامي وظائف الركبة بالكامل في أكثر من 80 في المئة من الحالات. ولكن قد لا تكون ركبتك تمامًا كما كانت قبل الإصابة، وقد لا يزال لديك بعض الألم والتورم.

قد يكون هذا بسبب إصابات أخرى في الركبة، مثل التمزق أو إصابات الغضروف، والتي حدثت في نفس الوقت مع أو بعد إصابة الرباط الصليبي الأمامي. كما هو الحال مع جميع أنواع الجراحة، هناك بعض المخاطر الصغيرة المرتبطة بجراحة الركبة، بما في ذلك العدوى وتجلط الدم وآلام الركبة وضعف الركبة وتيبسها.

کما ذکرنا جراحة ترميم الرباط الصليبي الأمامي آمنة بشكل عام. تشمل المضاعفات التي قد تنشأ عن الجراحة أو أثناء إعادة التأهيل (إعادة التأهيل) والتعافي ما يلي:

  • المشاكل المتعلقة بالجراحة نفسها. هذه غير شائعة ولكنها قد تشمل:
  • خدر في منطقة الندبة الجراحية.
  • عدوى في الشقوق الجراحية.
  • تلف الهياكل أو الأعصاب أو الأوعية الدموية حول الركبة وداخلها.
  • جلطات دموية في الساق.
  • المخاطر المعتادة للتخدير.
  • مشاكل في وتر الكسب غير المشروع (ارتخاء أو شد أو إعادة إصابة أو ندبة). قد تسبب البراغي التي تربط الطُعم بعظام الساق مشاكل وتتطلب إزالتها.
  • نطاق محدود من الحركة، عادة في أقصى الحدود. على سبيل المثال، قد لا تتمكن من فرد ساقك أو ثنيها تمامًا بقدر الرجل الأخرى. هذا غير شائع، وفي بعض الأحيان يمكن أن تساعد الجراحة أو التلاعب تحت التخدير. تحاول رحاب استعادة نطاق الحركة بين 0 درجة (مستقيم) و 130 درجة (ثني أو انثناء). من المهم أن تكون قادرًا على فرد ركبتك حتى تتمكن من المشي بشكل طبيعي.
  • صريف الرضفة (الخرق) أثناء تحركها ضد الطرف السفلي من عظم الفخذ (عظم الفخذ)، والذي قد يحدث لدى الأشخاص الذين لم يخضعوا لها قبل الجراحة. قد يكون هذا مؤلمًا وقد يحد من أدائك الرياضي. في حالات نادرة، قد تنكسر الرضفة أثناء أخذ الكسب غير المشروع أثناء الجراحة أو من السقوط على الركبة بعد الجراحة بفترة وجيزة.
  • الألم عند الركوع، في المكان الذي تم فيه أخذ طعم الوتر من الوتر الرضفي أو في موضع عظم الساق السفلي (قصبة الساق) حيث يتم توصيل أوتار الركبة أو الوتر الرضفي.
  • تکرار إصابة الكسب غير المشروع (تمامًا مثل الرباط الأصلي).
  • تكرار الجراحة أكثر تعقيدًا وأقل نجاحًا من الجراحة الأولى.

المزید من المعلومات حول: علاج انحراف العمود الفقري

المزید من المعلومات حول: اعادة بناء الرباط الصلیبي

المزید من المعلومات حول: عملیة استبدال مفصل الکتف

قبل عملية الرباط الصليبي

نصائح قبل عملية الرباط الصليبي

قبل عملية الرباط الصليبي للركبة (ACL)، يجب أن يزول الألم والتورم ويجب أن يكون نطاق حركة الركبة طبيعيًا. اعتمادًا على شدة إصابة الركبة، تختلف هذه المدة بين 3 أسابيع إلی 3 أشهر. لا ينبغي تأخيرعملية  الرباط الصليبي للركبة لفترة طويلة. إذا تأخرت الجراحة لأكثر من 3 أشهر، فإن خطر تمزق الغضروف الهلالي و تضرر غضاريف الركبة يزيد خمسة أضعاف.

  • قبل إجراء جراحة الرباط الصليبي الأمامي، قد تحتاج إلى الانتظار حتى ينخفض ​​أي تورم وإلى أن تعود الحركة الكاملة إلى ركبتك.
  • قد تحتاج أيضًا إلى الانتظار حتى تصبح عضلات مقدمة الفخذ (عضلات الفخذ) وظهر فخذك (أوتار الركبة) قوية قدر الإمكان.
  • إذا لم يكن لديك النطاق الكامل للحركة في ركبتك قبل إجراء الجراحة ، فسيكون تعافيك أكثر صعوبة.
  • من المحتمل أن يستغرق الأمر 3 أسابيع على الأقل بعد حدوث الإصابة حتى يعود النطاق الكامل للحركة.
  • قبل إجراء الجراحة، قد تتم إحالتك للعلاج الطبيعي لمساعدتك على استعادة النطاق الكامل للحركة في ركبتك.
  • قد يوضح لك أخصائي العلاج الطبيعي بعض تمارين الإطالة التي يمكنك القيام بها في المنزل للمساعدة في الحفاظ على مرونة ساقك. قد يوصون أيضًا بممارسة التمارين منخفضة التأثير، مثل السباحة أو ركوب الدراجات. ستعمل هذه الأنواع من الأنشطة على تحسين قوة عضلاتك دون وضع الكثير من الوزن على ركبتك. يجب تجنب أي رياضة أو أنشطة تتضمن الالتواء أو الدوران أو القفز.
  • لا تشرب ولا تأکل أي شيء لمدة 12 ساعة على الأقل قبل العملية (خاصة إذا يتم إجراء العملية تحت التخدير العام).
  • قبل الجراحة، قم بإزالة أي أقراط ومجوهرات أو أطقم أسنان أو أظافر صناعية من جسمك.
  • لا تتناول أي أدوية تميع الدم، بما في ذلك الأسبرين أو الأدوية الأخرى قبل الجراحة.
  • اطلب من شخص أن يأتي معك ويرافقك إلى المنزل.

اتخاذ قرار إجراء عملیة الرباط الصلیبي

هل يجب أن أجري عملیة الرباط الصلیبي؟

سيعتمد قرار إجراء جراحة الركبة على مدى الضرر الذي لحق بالرباط الصليبي الأمامي وما إذا كان يؤثر على نوعية حياتك. إذا لم تشعر أن ركبتك غير مستقرة وليس لديك أسلوب حياة نشط، فقد تقرر عدم إجراء جراحة الرباط الصليبي الأمامي. لكن من المهم أن تدرك أن تأخير الجراحة قد يتسبب في مزيد من الضرر لركبتك.

لا يزال عدد قليل من الأشخاص الذين خضعوا لجراحة الرباط الصليبي الأمامي يعانون من آلام في الركبة وعدم استقرارها وقد يحتاجون إلى جراحة أخرى (إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي). مراجعة إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي ليست ناجحة بشكل عام مثل إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي الأولي.

ما يجب التفكير فيه؟

في حالة الكسر القلعي، يتم إجراء جراحة الإصلاح دائمًا في أسرع وقت ممكن.

تشمل الأبحاث الحالية حول العلاج الجراحي لإصابات الرباط الصليبي الأمامي تقنيات وأماكن مختلفة لإرفاق الطعوم؛ طرق مختلفة لتأمين الكسب غير المشروع؛ أنواع مختلفة من الطعوم، مثل ترقيع الأوتار أو العضلات أو اللفافة من جسمك (طعم ذاتي)؛ وطعوم من متبرع (طعم خيفي). عند اختيار طعم، قد تفكر أنت وطبيبك في ما يلي:

كل نوع من أنواع الكسب غير المشروع والعملية له مخاطره وفوائده. تحدث مع طبيبك حول نوع الكسب غير المشروع والإجراء الأفضل لك. قد يعتمد نجاح الجراحة على مهارة الجراح وتفضيله أكثر من نوع الكسب غير المشروع المستخدم.

الاختيارات الجراحية

تم تحضير الطعم الذاتي للوتر الرضفي لإعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي.

طعم ذاتي للوتر الرضفي مُعد لإعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي.

طعم ذاتي للوتر الرضفي. يتم استخدام الثلث الأوسط من الوتر الرضفي للمريض ، جنبًا إلى جنب مع سدادة عظمية من القصبة والرضفة في الطعم الذاتي للوتر الرضفي. يشار إليه أحيانًا من قبل بعض الجراحين على أنه "المعيار الذهبي" لإعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي، وغالبًا ما يوصى به للرياضيين ذوي الطلب المرتفع والمرضى الذين لا تتطلب وظائفهم قدرًا كبيرًا من الركوع.

في الدراسات التي قارنت نتائج ترميم وتر الرضفة وترميم الرباط الصليبي الأمامي، كان معدل فشل الكسب غير المشروع أقل في مجموعة الوتر الرضفي. بالإضافة إلى ذلك، تظهر معظم الدراسات نتائج متساوية أو أفضل فيما يتعلق باختبارات ما بعد الجراحة لترهل الركبة (اختبارات لاكمان، الدرج الأمامي والاختبارات الآلية) عند مقارنة هذا الكسب غير المشروع بالآخرين. ومع ذلك، فإن الطعم الذاتي للوتر الرضفي لديه نسبة أكبر من آلام الفخذ الرضفي بعد العملية الجراحية (ألم خلف الرضفة) ومشاكل أخرى.

عیوب الطعم الذاتي للوتر الرضفي هي:

  • ألم ما بعد الجراحة خلف الرضفة.
  • ألم مع الركوع.
  • زيادة طفيفة في مخاطر تصلب ما بعد الجراحة.

طعم أوتار الركبة

يتم استخدام وتر أوتار المأبض على الجانب الداخلي للركبة في تكوين طعم أوتار أوتار المأبض لإعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي. يستخدم بعض الجراحين وترًا إضافيًا، وهو الجراسيلس، والذي يتم تثبيته أسفل الركبة في نفس المنطقة. هذا يخلق طعم وتر ثنائي أو أربع خيوط. يدعي أنصار الكسب غير المشروع في أوتار الركبة أن هناك عددًا أقل من المشكلات المرتبطة بحصاد الكسب غير المشروع مقارنة بالطعم الذاتي للوتر الرضفي بما في ذلك:

  • مشاكل أقل مع آلام الركبة الأمامية أو آلام الركبة بعد الجراحة.
  • مشاكل تصلب أقل بعد الجراحة.
  • شق أصغر.
  • انتعاش أسرع.

تم تحضير طعم أوتار أوتار المأبض لإعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي

تم تحضير طعم أوتار أوتار المأبض لإعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي.

قد تكون وظيفة الكسب غير المشروع محدودة بسبب قوة ونوع التثبيت في الأنفاق العظمية، لأن الكسب غير المشروع لا يحتوي على سدادات عظمية. كانت هناك نتائج متضاربة في الدراسات البحثية حول ما إذا كانت طعوم أوتار المأبض أكثر عرضة قليلاً لاستطالة الكسب غير المشروع (التمدد)، مما قد يؤدي إلى زيادة التراخي أثناء الاختبار الموضوعي. في الآونة الأخيرة، أظهرت بعض الدراسات انخفاض قوة أوتار المأبض لدى المرضى بعد الجراحة.

هناك بعض الدلائل على أن المرضى الذين يعانون من التراخي في الرباط الجوهري وفرط التمدد في الركبة بمقدار 10 درجات أو أكثر قد يكون لديهم خطر متزايد للإصابة بتراخي أوتار المأبض بعد الجراحة في الفحص السريري. لذلك، يوصي بعض الأطباء باستخدام طعم أوتار الرضفة في هؤلاء المرضى مفرطي الحركة.

بالإضافة إلى ذلك، نظرًا لأن أوتار الركبة الإنسي توفر غالبًا دعمًا ديناميكيًا ضد إجهاد الأروح وعدم الاستقرار، فإن بعض الجراحين يشعرون أن تراخي الرباط الجانبي الإنسي المزمن أو المتبقي (الدرجة 2 أو أكثر) في وقت إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي قد يكون موانع لاستخدام نصف الوترية الخاصة بالمريض وأوتار gracilis كطعم ACL.

طعم ذاتي للوتر العضلي الرباعي

غالبًا ما يستخدم طعم أوتار العضلة الرباعية الرؤوس للمرضى الذين فشلوا بالفعل في إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي. يتم استخدام الثلث الأوسط من وتر العضلة الرباعية الرؤوس وسدادة عظم من الطرف العلوي لغطاء الركبة. ينتج عن هذا طعم أكبر للمرضى الأطول والأثقل وزنًا. نظرًا لوجود سدادة عظمي على جانب واحد فقط، فإن التثبيت ليس صلبًا كما هو الحال بالنسبة لطعم وتر الرضفة. هناك ارتباط كبير بآلام الركبة الأمامية بعد الجراحة وانخفاض خطر الإصابة بكسر الرضفة. قد يجد المرضى أن الشق ليس جذابًا من الناحية التجميلية.

الطعوم الخيفية

الطعوم الخيفية هي طعوم مأخوذة من الجثث وتزداد شعبيتها. تُستخدم هذه الطعوم أيضًا للمرضى الذين فشلوا في إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي قبل الجراحة أو في الجراحة لإصلاح أو إعادة بناء أكثر من أربطة ركبة واحدة. تشمل مزايا استخدام أنسجة الطعم الخيفي التخلص من الألم الناجم عن الحصول على الطعم من المريض، وتقليل وقت الجراحة وشقوق أصغر. يسمح الطعم الخيفي للوتر الرضفي بتثبيت عظمي قوي في أنفاق عظم الظنبوب والفخذ باستخدام البراغي.

ومع ذلك، ترتبط الطعم الخيفي بخطر العدوى ، بما في ذلك انتقال الفيروس (فيروس نقص المناعة البشرية والتهاب الكبد الوبائي) ، على الرغم من الفحص الدقيق والمعالجة. أدت العديد من الوفيات المرتبطة بالعدوى البكتيرية من أنسجة الطعم الخيفي (بسبب أساليب الشراء والتعقيم غير الصحيحة) إلى تحسينات في تقنيات اختبار ومعالجة الأنسجة الخيفية. كانت هناك أيضًا نتائج متضاربة في الدراسات البحثية حول ما إذا كانت الطعم الخيفي أكثر عرضة قليلاً لاستطالة الكسب غير المشروع (التمدد)، مما قد يؤدي إلى زيادة التراخي أثناء الاختبار.

قد تشير بعض الأدبيات المنشورة إلى معدل فشل أعلى باستخدام الطعم الخيفي لإعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي. تم الإبلاغ عن معدلات فشل أعلى للطعم الخيفي في المرضى الشباب النشطين الذين عادوا إلى الأنشطة الرياضية عالية الطلب بعد إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي، مقارنةً بالطعوم الذاتية.

سبب ارتفاع معدل الفشل غير واضح. يمكن أن يكون بسبب خصائص مادة الكسب غير المشروع (عمليات التعقيم المستخدمة، عمر المتبرع بالكسب غير المشروع، تخزين الكسب غير المشروع). قد يكون ذلك بسبب العودة غير الحكيمة للرياضة في وقت مبكر من قبل الرياضي بسبب التعافي الفسيولوجي المتصور بشكل أسرع، عندما لا يكون الكسب غير المشروع جاهزًا بيولوجيًا للتحميل والتوتر أثناء الأنشطة الرياضية. تمت الإشارة إلى مزيد من البحث في هذا المجال وهو مستمر.

المزید من المعلومات حول:الجراحة البردیة

المزید من المعلومات حول: علاج رسغ مکسور

المزید من المعلومات حول: عملیة الرباط الصلیبي

اثناء عملية الرباط الصليبي

كيف تتم عملية الرباط الصليبي؟

قبل أي علاج جراحي، عادة ما يتم إرسال المريض إلى العلاج الطبيعي. المرضى الذين لديهم ركبة متيبسة ومنتفخة تفتقر إلى النطاق الكامل للحركة في وقت جراحة الرباط الصليبي الأمامي قد يعانون من مشاكل كبيرة في استعادة الحركة بعد الجراحة. عادة ما يستغرق الأمر ثلاثة أسابيع أو أكثر من وقت الإصابة لتحقيق النطاق الكامل للحركة. يوصى أيضًا بتدعيم بعض إصابات الأربطة والسماح لها بالشفاء قبل جراحة الرباط الصليبي الأمامي.

يختار المريض والجراح وطبيب التخدير التخدير المستخدم في الجراحة. قد يستفيد المرضى من تخدير أعصاب الساق لتقليل آلام ما بعد الجراحة.

تبدأ الجراحة عادة بفحص ركبة المريض بينما يكون المريض مسترخيًا بسبب آثار التخدير. يستخدم هذا الفحص النهائي للتحقق من تمزق الرباط الصليبي الأمامي وكذلك للتحقق من ارتخاء أربطة الركبة الأخرى التي قد تحتاج إلى الإصلاح أثناء الجراحة أو معالجتها بعد الجراحة.

إذا كان الفحص البدني يشير بشدة إلى تمزق الرباط الصليبي الأمامي ، يتم حصاد الوتر المختار (للطعم الذاتي) أو إذابته (للطعم الخيفي) ويتم تحضير الكسب غير المشروع بالحجم الصحيح للمريض.

اثناء عملية الرباط الصليبي يستبدل الجراح الرباط المتضرر برباط آخر ماخوذ من أنسجة أجزاء أخرى من الجسم أو من متبرع متوفي. سيصنع طبيبك تجويفات أو أنفاقًا في عظمة فخذك، وعظمة الظنبوب ليضع الطعم بدقة والذي يُثبت بعد ذلك في عظامك باستخدام مسامير أو أجهزة تثبيت أخرى. سيعمل الطُعم كسقالة يمكن أن ينمو عليها نسيج الرباط الجديد.

تستغرق الجراحه وقتا يتراوح عادة ما بين 45 – 60 دقيقة و لكن قد تطول المدة قليلا اذا كان هناك إصابات أخرى بالركبة مثل قطع بالغضروف الهلالي.

لا يمكن إصلاح الرباط الصليبي الأمامي الممزق عن طريق ربطه مرة أخرى، ولكن يمكن إعادة بنائه عن طريق ربط (تطعيم) نسيج جديد به. يمكن إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي عن طريق إزالة ما تبقى من الرباط الممزق واستبداله بوتر من منطقة أخرى من الساق، مثل وتر المأبض أو الوتر الرضفي. يربط الوتر الرضفي الجزء السفلي من الرضفة (الرضفة) بأعلى عظم الساق (الظنبوب).

في تقنية إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي الأكثر شيوعًا ، يتم حفر أنفاق العظام في القصبة وعظم الفخذ لوضع طعم الرباط الصليبي الأمامي في نفس موضع الرباط الصليبي الأمامي الممزق تقريبًا. يتم بعد ذلك تمرير إبرة طويلة عبر نفق القصبة ، لأعلى عبر نفق الفخذ ، ثم تخرج عبر جلد الفخذ. يتم وضع خيوط التطعيم من خلال عين الإبرة ويتم سحب الكسب غير المشروع إلى موضعه الأعلى من خلال النفق الظنبوبي ثم إلى نفق الفخذ. يتم تثبيت الكسب غير المشروع تحت الشد حيث يتم تثبيته في مكانه باستخدام براغي التداخل أو الغسالات المسننة أو الأعمدة أو الدبابيس. بشكل عام، لا تتم إزالة الأجهزة المستخدمة لتثبيت الكسب غير المشروع في مكانه.

تتضمن الاختلافات في هذه التقنية الجراحية أنواع "شقين" و "فوق القمة" و "حزمة مزدوجة" من عمليات إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي، والتي يمكن استخدامها بسبب تفضيل الجراح أو بسبب ظروف خاصة (إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي المراجعة، لوحات النمو المفتوحة).

قبل اكتمال الجراحة، سيقوم الجراح بفحص الكسب غير المشروع للتأكد من وجود توتر جيد، والتحقق من أن الركبة لديها نطاق كامل من الحركة وإجراء اختبارات مثل اختبار لاكمان لتقييم استقرار الكسب غير المشروع. يتم غلق الجلد واستخدام الضمادات (وربما دعامة ما بعد الجراحة وجهاز العلاج البارد، حسب تفضيل الجراح). عادة ما يعود المريض إلى المنزل في نفس يوم الجراحة.

جراحة بالمنظار

يستخدم العديد من جراحي العظام الجراحة بالمنظار بدلاً من الجراحة المفتوحة لإصابات الرباط الصليبي الأمامي للأسباب التالية:

  • من السهل رؤية هياكل الركبة والعمل عليها.
  • تستخدم شقوقًا أصغر من الجراحة المفتوحة.
  • يمكن إجراؤه في نفس وقت تنظير المفصل التشخيصي (باستخدام تنظير المفصل لمعرفة مدى إصابة الركبة أو تلفها).
  • قد يكون لها مخاطر أقل من الجراحة المفتوحة.

يتم إجراء جراحة تنظير المفصل تحت التخدير الموضعي (مثل النخاع الشوكي) أو التخدير العام.

أثناء إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي بالمنظار، يقوم الجراح بعمل عدة شقوق صغيرة - عادة اثنين أو ثلاثة - حول الركبة. يتم ضخ محلول ملحي معقم في الركبة من خلال شق واحد لتوسيعها وغسل الدم من المنطقة. هذا يسمح للطبيب برؤية هياكل الركبة بشكل أكثر وضوحًا.

يُدخل الجراح منظار المفصل في أحد الشقوق الأخرى. تقوم الكاميرا الموجودة في نهاية منظار المفصل بنقل الصور من داخل الركبة إلى شاشة تلفزيون في غرفة العمليات.

يتم إدخال التدريبات الجراحية من خلال شقوق صغيرة أخرى. يقوم الجراح بحفر ثقوب صغيرة في عظام الساق العلوية والسفلية حيث تقترب هذه العظام من بعضها البعض عند مفصل الركبة. تشكل الثقوب أنفاقًا يتم من خلالها تثبيت الطعم.

إذا كنت تستخدم الأنسجة الخاصة بك، فسيقوم الجراح بعمل شق آخر في الركبة وأخذ الكسب غير المشروع (النسيج البديل). يتم سحب الكسب غير المشروع من خلال الأنفاق التي تم حفرها في عظام الساق العلوية والسفلية. يقوم الجراح بتأمين التطعيم بأجهزة مثل البراغي أو الدبابيس ويغلق الشقوق بالغرز أو الشريط اللاصق. يتم تضميد الركبة ويتم نقلك إلى غرفة الإنعاش لمدة 2 إلى 3 ساعات.

أثناء جراحة الرباط الصليبي الأمامي، قد يقوم الجراح بإصلاح الأجزاء المصابة الأخرى من الركبة أيضًا، مثل الغضروف المفصلي أو أربطة الركبة الأخرى أو الغضاريف أو العظام المكسورة.

بعد عملية الرباط الصليبي

ماذا تتوقع بعد عملیة الرباط الصلیبي؟

  • غالبًا ما يتم إجراء جراحة تنظير المفصل في العيادة الخارجية ، مما يعني أنك لا تقضي ليلة في المستشفى. قد تتطلب الجراحة الأخرى البقاء في المستشفى لبضعة أيام.
  • بعد الخضوع لجراحة الرباط الصليبي الأمامي الترميمية، قد يظل عدد قليل من الأشخاص يعانون من آلام الركبة أو عدم الاستقرار.
  • حدوث التورم والشعور بالم شديد متوقع بعد عملية الرباط الصليبي مسکنات الالم يساعد علی تحمل الالم.
  • ستتورم ركبتك، وقد تشعر بالخدر حول الجرح (الشق) في ركبتك. قد يصاب كاحلك وساقك بكدمات أو تورم. يمكنك وضع الثلج على المنطقة لتقليل التورم.
  • سيختفي معظم هذا في غضون أيام قليلة، ومن المفترض أن تبدأ قريبًا في رؤية تحسن في ركبتك.
  • للعناية بشقك أثناء التعافي، عليك أن تحافظ عليه نظيفًا وجافًا وأن تراقب علامات العدوى.
  • عادة ما يخرج المريض الذى تم إجراء عملية الرباط الصليبي له من المستشفى فى نفس يوم الجراحة أو فى اليوم الذى يليه. وبعدها يجب الراحة التامة، وارتداء دعامة لحماية المفصل.
  • يجب أن يضع الشخص تحت المراقبة لمدة شهرين، والقيام بالعلاج الطبيعي والمشي بمساعدة العصا.
  • يمكن للرياضي أن يستأنف تمارينه المتخصصة تدريجياً بعد 6 أشهر.
  • يختلف طول العلاج من شخص لآخر، على سبيل المثال، يتم إصلاح ركبة الفرد في 6 أشهر، ويحتاج شخص آخر إلى مزيد من الوقت.
  • عادةً ما يستغرق التعافي من الجراحة حوالي 6 أشهر ، ولكن قد يستغرق الأمر ما يصل إلى عام قبل أن تتمكن من العودة إلى التدريب الكامل لرياضتك.

المزید من المعلومات حول: الم المرفق

المزید من المعلومات حول: جراحة العمود الفقري

المزید من المعلومات حول: جراحة وتر العرقوب

 

نسبة نجاح عملية الرباط الصليبي

نسبة نجاح عملية الرباط الصليبي مرتفعة وتصل إلی نسبة 95 في المئة.  والنسبة المتبقي معظمهم کانوا من الذين لم يقوموا بالعلاج الطبيعي بشکل جيد قبل وبعد عملية الرباط الصليبي. يتوقف نجاح عملية الرباط الصليبي علی عدة عوامل: تقنية العملية، اجراء العملية في وقت مناسب، مهارة الجراح، العلاج الطبيعي قبل وبعد العملية.

يختلف اعتمادًا على ما يتم تقييمه على وجه التحديد. أولاً ، دعنا نتحدث عن طعم ACL نفسه. يمكن أن يعود الرباط الصليبي الأمامي المُعاد بناؤه جراحيًا إلى الخلف مما يتطلب جراحة إضافية. يختلف معدل التراجع باختلاف عوامل متعددة بما في ذلك تصميم الدراسة وطول الدراسة والمعلمات المستخدمة. يحدث التراجع ويزيد بمرور الوقت. ضع في اعتبارك هذه النتائج:

كان معدل الحوادث الإجمالي لإصابة الرباط الصليبي الأمامي بعد 24 شهرًا من إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي والعودة إلى الرياضة أكبر 6 مرات من السكان الأصحاء.

بعد 5 سنوات من المتابعة بعد إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي ، أصيب 12 في المئة من المرضى بإصابة ثانية في الرباط الصليبي الأمامي. في 15 متابعة بعد جراحة الرباط الصليبي الأمامي ، أصيب 29-34٪ من المرضى بإصابة ثانية في الرباط الصليبي الأمامي.

المرضى الذين تقل أعمارهم عن 25 عامًا هم أكثر عرضة بأربع مرات لإعادة ربط الرباط الصليبي الأمامي بعد جراحة إعادة البناء مقارنة بمن هم فوق سن 25 عامًا.

للأسف، استعادة الرباط الصليبي الأمامي ليست المشكلة الوحيدة المرتبطة بجراحة الرباط الصليبي الأمامي. هناك قضايا مهمة أخرى تشمل:

مشكلة هندسية: زاوية انحدار

معدل نجاح جراحة ACL: يمتلك الرباط الصليبي الأمامي زاوية 45 درجة حيث تمتد من الجزء الخلفي من عظم الفخذ إلى الجزء الأمامي من الساق. الزاوية مهمة لأنها تحد من الحركة للأمام والدوران كما هو موضح. يتم وضع الرباط الصليبي الأمامي المُعاد بناؤه جراحيًا بزاوية أكثر حدة بسبب القيود الفنية. هذه الزاوية شبه العمودية مشكلة لأنها ليست في الزاوية اليمنى لمنع الحركة المفرطة للأمام والدوران. للتعويض عن هذا القصور، يقوم الجراح في كثير من الأحيان بشد الكسب غير المشروع مما يضع قوة إضافية على الركبة ويزيد من كمية التهاب المفاصل.

عدم استقرار الركبة

يحتوي الرباط الصليبي الأمامي على حزمتين مهمتين لاستقرار الركبة. يزيل الترميم الجراحي الحزمتين الأصليتين اللتين يتم استبدالهما بعد ذلك بطعم حزمة واحدة. يمكن أن يؤدي هذا الطعم الفردي إلى عدم استقرار الركبة والذي بدوره يمكن أن يؤدي إلى تآكل مفرط في الغضروف والغضروف المفصلي والأوتار والأربطة. ما هو معدل نجاح جراحة الرباط الصليبي الأمامي لتحسين ثبات الركبة؟ منخفض!

ضعف الأداء

يتم اختراق التحكم في العضلات والأداء نظرًا لأن الألياف الموجودة في الركبة التي توفر معلومات الموقع في الركبة تعمل بشكل سيئ بعد الجراحة. يتأثر التوازن أيضًا في المرضى بعد عام واحد من إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي. يفشل العديد من الرياضيين المحترفين في العودة إلى مستوى أدائهم قبل الجراحة. ما هو معدل نجاح جراحة الرباط الصليبي الأمامي لتحسين الأداء والتحكم في العضلات والتوازن؟ منخفض.

زيادة خطر الإصابة بالتهاب مفاصل الركبة

أظهرت دراسة حديثة تابعت 164 مريضًا في المتوسط ​​لمدة 14 عامًا بعد إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي زيادة في التهاب المفاصل بمقدار ثلاثة أضعاف مقارنةً بالركبة السليمة المعاكسة. ما هو معدل نجاح جراحة الرباط الصليبي الأمامي لتجنب التهاب مفاصل الركبة؟ منخفض.

المزید من المعلومات حول: علاج ورم القدم الملتهب

المزید من المعلومات حول: القصور الوریدي المزمن

المزید من المعلومات حول: کم یعیش مریض سرطان العظام؟

 تكلفة عملية الرباط الصليبي في بلدان مختلفة

تبدأ تكلفة عملية الرباط الصليبي في الهند من 3200 دولار.

تبدأ تكلفة عملية الرباط الصليبي في تركيا من 3500 دولار.

تبدأ تكلفة عملية الرباط الصليبي في الولايات المتحدة من 20000 دولار.

تبدأ تكلفة عملية الرباط الصليبي في باكستان من 2900 دولار.

تبدأ تكلفة عملية الرباط الصليبي في المملكة المتحدة من 6000 دولار.

تبدأ تكلفة عملية الرباط الصليبي في المكسيك من 4900 دولار.

تبدأ تكلفة عملية الرباط الصليبي في كندا من 20000 دولار.

تبدأ تكلفة عملية الرباط الصليبي في ايران من 1000 دولار.

إقراء أیضا:

تنظیر الرکبة

تنظیر المفصل

الم اصبع القدم الاوسط

جراحة استبدال المرفق

التهاب الغضروف العضلي و علاجه

جراحة العظام و المفاصل في ایران

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الاستشارة مجانیه