زراعة العصب السمعي

زراعة العصب السمعي

زراعة العصب السمعي

من هم المرشحين المناسبين لزراعة العصب السمعي؟

ما هي مضاعفات زراعة العصب السمعي؟

تعد زراعة العصب السمعي أو زراعة جذع الدماغ (ABI) عملية متخصصة ومتقدمة لإعادة السمع لدی بعض المرضی. هذا النوع من العمليات نادر جدا على مستوى العالم ولا يتجاوز عددها عن 1000 مرة. تجدر الإشارة إلی أن الأطباء الايرانيين نجحوا في إجراء هذه العملية.

ما هي زراعة العصب السمعي؟

عادة ما، تُستخدم زراعة العصب السمعي للبالغين الذين تضررت أعصابهم السمعية وبالتالي لا تساعدهم السماعات العادية أو زراعة القوقعة. ولكن يمكن زراعة العصب السمعي في عدد قليل من الأطفال المصابين بالصمم الخلقي (فقدان السمع منذ الولادة).

كيفية زراعة العصب السمعي

زراعة العصب السمعي الصناعي مشابهة لزراعة القوقعة من حيث الشكل والوظيفة ويتكون من جزأين. يشتمل الجزء الخارجي على ميكروفون ومعالج كلام (يوضع إما خلف الأذن أو في الجيب). يحول المعالج الأصوات إلى إشارة كهربائية ويرسلها إلى الغرسة الداخلية.

على عكس القوقعة الصناعية، حيث يوضع القطب داخل القوقعة، يتم زرع الجزء الداخلي مباشرة في جذع الدماغ، بحيث تتجاوز القوقعة والعصب السمعي. يحتوي على مستقبلات وعدد من الأقطاب الكهربائية التي تحفز جذع الدماغ مباشرة لتوفير حاسة السمع.

بعد زراعة العصب السمعي

يبقی المرضى في وحدة العناية المركزة لمدة يوم واحد بعد زراعة العصب السمعي ثم ينقلون إلى قسم الأنف والأذن والحنجرة. في المتوسط ​​، يمکث المرضى في المستشفى 6 أيام.

 بعد 4-6 أسابيع من العملية، يتم تعديل الأجزاء الخارجية وتشغيل الغرسة. بسبب المخاطر المحتملة للتحفيز الكهربائي لجذع الدماغ، يجب إجراء التنشيط في وحدة العناية المركزة تحت إشراف طبيب التخدير.

تم الإبلاغ عن آثار جانبية عابرة مثل الدوخة والوخز في الفخذين والذراعين والحلق، ستقل الآثار الجانبية المذكورة شيئا فشيئا.

تظهر نتائج إحدى الدراسات أن 85٪ من الأشخاص يمكنهم السماع بعد تفعيل الجهاز.

ما هي مضاعفات زراعة العصب السمعي؟

تشمل المضاعفات المحتملة ما يلي:

  • تسرب السائل النخاعي
  • شلل العصب الوجهي (فقدان حركة الوجه بسبب تلف الأعصاب)
  • التهاب الجرح
  • التهاب السحايا
  • فشل العملية (الفشل في توفير أحاسيس سمعية مفيدة أو تحرك الأقطاب الكهربائية).

معدل حدوث المضاعفات الخطيرة منخفض. يمكن أن تحدث أيضًا مضاعفات بسيطة يمكن السيطرة عليها بسهولة وعادة ما تُشفى تمامًا.

من هم المرشحين المناسبين لزراعة العصب السمعي؟

استُخدمت زراعة العصب السمعي لأول مرة للأشخاص المصابين بالورم الليفي العصبي من النوع 2 (NF2) الذين فقدوا سمعهم بسبب تلف العصب السمعي. (NF2) هو اضطراب وراثي نادر تتشكل فيه الأورام على طول العصب السمعي. يمكن أن يسبّب نمو الأورام والجراحة لإزالتها أو العلاج الإشعاعي إلى إتلاف الأعصاب السمعية إلى الأبد، ما يؤدي إلى الصمم في كلتا الأذنين. في معظم الحالات، لا يمكن مساعدة هؤلاء المرضى باستخدام السماعات العادية أو غرسات القوقعة الصناعية.

يمكن استخدامها أيضا للرضع والأطفال والبالغون الذين:

يولدون بدون عصب سمعي فعال في أي من الأذنين (عدم التنسج) أو عدم تطور عصب سمعي بشكل صحيح (نقص التنسج).

الصم بسبب شكل غير طبيعي للأذن الداخلية (قوقعة الأذن) أو فرط نمو العظام في الأذن الداخلية (تصلب الأذن القوقعة).

أولئك الذين فقدوا العصب السمعي بسبب كسور العظم الصدغي (منطقة الجمجمة فوق الأذن) على جانبي الرأس.

أولئك الذين يعانون من ضعف سمع شديد لأسباب أخرى، والذين لا يمكنهم الاستفادة من السمعاعات العادية أو القوقعة الصناعية.

لا يؤيد الأطباء والمتخصصون زراعة العصب السمعي لدى الأطفال الصم خلقيًا بشكل شائع. ومع ذلك ، فإن بعض العائلات تلجأ إلی هذا الخيار لأطفالهم.

حول ايرانيان سرجري

ايرانيان سرجري هي شركة للسياحة الطبية تتعاون مع أفضل الأطباء والمستشفيات في ايران وتقدم علاجات في الطراز العالمي بأفضل أسعار.

توفر شركة ايرانيان سرجري أفضل برامج العلاج تحت إشراف طاقم طبي متخصص، وتدعمكم في جميع مراحل العلاج.

اتصل بنا الآن لتحديد موعد لزراعة العصب السمعي؛ والاستشارة مع أفضل الأطباء في ايران.

رقم الاتصال: 00989338460186

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

استشارة الطبیه