دواء estrofem بعد إرجاع الاجنة

جدول المحتويات

دواء estrofem بعد إرجاع الاجنة

في هذه المقالة سنتحدث عن دواء estrofem قبل إرجاع الأجنة ودواء estrofem بعد إرجاع الاجنة؟

يستخدم دواء استروفيم لرفع المشاكل التي تحدث للمرأة بعد انقطاع الطمث كما أنه  يوصف بعد إجراء التلقيح الصناعي.  وهو يقلل الأعراض والمضاعفات التي تظهر بعد أطفال الأنابيب. في هذه المقالة سنتحدث عن دواء estrofem بعد إرجاع الاجنة. 

إذا كنت على وشك إجراء التلقيح الصناعي وكنت تشعرين بالقلق ربما ترغبين في الاطلاع على تجارب في مجال (IVF) إذن نقترح عليك قراءة المقالة التالية: تجربتي الناجحة مع أطفال الأنابيب بالتفصيل.

حبوب estrofem لأطفال الأنابيب

دواء استروفيم لبطانة الرحم

يعتبر دواء استروفيم (estrofem) من مكملات الإستروجين وهو ما يصفه الطبيب للمرأة قبل نقل أو بعده حسب ما تقتضيه الحاجة. خلال هذا المقال نتحدث عن دواعي استخدام دواء estrofem بعد إرجاع الاجنة وآثارها الجانبية المحتملة. في بعض الأحيان، توصف مكملات الإستروجين أثناء التلقيح الصناعي. وهي ضرورية للنساء اللاتي يتلقين البويضات أو الأجنة المتبرعة، كما يمكن استخدامه عند نقل الأجنة المجمدة.

تشمل مكملات الإستروجين ما يلي:

  1. استروفيم (estrofem)
  2. بروجينوفا (Progynova)
  3. بروفامس (Provames)
  4. كليمافال (Climaval)
  5. إستراس (Estrace)
  6. إستريماكس (Estrimax)

 

سبب وصف استروفيم قبل ترجيع الأجنة وبعدها

يجب تحضير بطانة الرحم قبل ترجيع الأجنة المجمدة أو المتبرعة إما من خلال “الدورة الطبيعية” أو ” بالهرمونات البديلة”.

يتغير سمك بطانة الرحم كل شهر كجزء من الدورة الشهرية تحت تأثير التغيرات الهرمونية، استعدادا للحمل المحتمل. إن الاستروجين والبروجستيرون يقبلان مسؤولية هذه التغيرات فيمكن الانتظار حتى يقوم الجسم بإنتاج هذه الهرمونات طبيعيا، أو يمكن القيام بحقن الهرمونات البديلة.

يترك الأستروجين أثراً بالغاً على نمو بطانة الرحم والحفاظ عليها. كما أنه يساعد على عمل المشيمة ويعزز تدفق الدم إلى الرحم ويهيئ جسمك للرضاعة الطبيعية. عادة ما يُستخدم الإستروجين والبروجسترون حتى 10 إلى 12 أسبوعًا من الحمل.

 

جرعة حبوب estrofem لأطفال الأنابيب

حبوب الإستروجين (مثل Progynova و Estrofem) ، عادة ما يتم تناولها مرة واحدة في اليوم وجرعتها 6 ملغ. إذا كانت البطانة رقيقة جدًا ، فقد يُقترح عليك إضافة 2 مجم أو 4 مجم.

 

أيهما أفضل، الإستروجين علی شكل الحبوب أو علی شكل الهلام؟

يعد استخدام التحاميل المهبلية أمراً شائعاً، حيث يتجه الإستروجين بشكل أسرع إلى الأعضاء التناسلية بهذه الطريقة. لكن عندما يؤخذ الدواء عن طريق الفم، يمر عبر المعدة ويصل إلى الكبد قبل نقله عبر مجرى إلى الموقع المستهدف. وجدت الدراسات أن هلام الإستروجين يعمل بشكل أفضل، كما تقل الآثار الجانبية.

 

هل هناك أمراض معينة أو حالات صحية تمنع استخدام دواء استروفيم؟

أخبر طبيبك إذا كنت تعانين من أي حالات طبية، خاصة ما يلي:

  • المعاناة من الأورام المعتمدة على الهرمونات (مثل سرطان الثدي أو بطانة الرحم).
  • الإصابة بسرطان الثدي.
  • لقد أصبت مؤخرًا بمرض في الكبد.
  • البورفيريا (مرض نادر يصيب صبغات الدم).
  • نزيف مهبلي غير مبرر.
  • الحساسية تجاه أي من مكونات استروفيم.
  • المعاناة من أي نوع من الجلطات الدموية.
  • لديك اضطراب تخثر الدم (مثل البروتين C أو البروتين S أو نقص مضاد الثرومبين).
  • وجود ألم أو تورم في الساق.
  • عدم تحمل اللاكتوز (الموجود في الحليب ومنتجات الألبان)، تحتوي أقراص إستروفيم على اللاكتوز.

اقرأ المزيد عن : تجربتي الناجحة مع أطفال الأنابيب بالتفصيل

مضاعفات دواء استروفيم

متى تنزل الدورة بعد حبوب استروفيم؟

تشمل الأعراض الخفيفة الصداع والغثيان واحتباس السوائل وألم الثديين والتهيج والاكتئاب الخفيف. يتعرض عدد قليل جدًا من النساء لمضاعفات أكثر خطورة مثل الأرق المزمن والسكتة الدماغية والجلطات الدموية وحتى سرطان المبيض، لكن نسبة حدوثها نادر.

يجب عليك زيارة الطبيب فوراً إذا ما حصلت لك المضاعفات التالية: 

  • طفح جلدي على جزء كبير من الجسم
  • ضيق في التنفس
  • انتفاخ الوجه أو الشفتين أو اللسان
  • نبض سريع
  • التعرق

فوائد علاج estrofem للحمل

أسئلة شائعة
لم يتم العثور على الأسئلة الشائعة

تقييمك :

يشارك :

مصدر :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *