مشاكل الرحم التي تمنع الحمل

اسباب العقم في الرحم

جدول المحتويات

الرحم هو عنصر أساسي لحدوث الحمل واستمراره حتى ولادة الطفل. العقم الناتج عن المشاكل الرحمية يصيب 1 من كل 500 امرأة في سن الإنجاب. تتعدد مشاكل الرحم التي تمنع الحمل، يمكن تصنيفها إما إلى أسباب خلقية أو مكتسبة. هذا هو الموضوع الذي نتحدث عنه خلال هذا المقال. 

إذا كان لديك أي مشاكل في الرحم تمنعك من الحمل، لا تيأسي أبدًا، بفضل التقدم العلمي في هذا العصر ظهرت علاجات مختلفة، وإذا لم تنجح العلاجات البسيطة، يمكن اللجوء إلى استئجار الرحم، إذا أردت معرفة تفاصيل أكثر، اقرئي هذا المقال: تأجير الأرحام في إيران

  

أجزاء الرحم المختلفة ودورها في حدوث الحمل

قد تؤدي مشاكل الرحم إلى العقم عند النساء ، في هذه الحالة ليست المرأة قادرة على الحمل بسبب غياب الرحم أو عدم عمله بشكل صحيح. يتكون الرحم من قناتي فالوب ( هما أنبوبان تمر عبرهما البويضات من المبيض إلى الرحم.) والجزء الرئيسي للرحم (وهو مكان نمو الجنين أثناء الحمل) وعنق الرحم (الذي يربط الرحم بأعلى المهبل). يبلغ حجم الرحم تقريبًا حجم الكمثرى المقلوب ولديه القدرة على التوسع لاستيعاب الجنين والتقلص مرة أخرى بعد الولادة.

 

أنواع مشاكل الرحم التي تمنع الحمل

يمكن أن تكون مشاكل الرحم ناتجة عن عيب خلقي أو عيب مكتسب.

 

1. مشاكل الرحم الخلقية

غياب الرحم: فهذا يعني أنك ولدت بدون رحم ، وهي حالة تعرف باسم متلازمة ماير- روكيتانسكي- كوستر- هاوزر (MRKH).

الرحم ذو القرن الواحد: في هذه الحالة، يكون حجم الرحم نصف حجم الرحم الطبيعي، ولا يکون سوی قناة فالوب واحدة. إذا كانت مساحة الرحم كافية ومناسبة فيمكن قضاء فترة الحمل بشكل جيد. مع ذلك ظرًا لصغر حجم جوف الرحم عن الطبيعي ، فترتفع مضاعفات الحمل مثل الإجهاض ، والولادة المبكرة، ووضعية الجنين المقعدي.

الرحم ثنائي القرن: هو حالة تعرف أيضا باسم الرحم علی شکل القلب. يتکون فيها الرحم من نتوءات علی شکل قرنين.

وجود حاجز داخل الرحم: يعرف باسم الرحم المنفصل، يتمثل بوجود جدار رقيق داخل الرحم، مما يمكن أن يسبب العقم أو الإجهاض في الثلث الأول أو الولادة المبكرة .

كل ما سبق هو عوامل خلقية تؤثر على الخصوبة. تبلغ نسبة انتشار تشوهات الرحم الخلقية 6.7٪ بين عموم السكان و 7.3٪ بين السكان المصابين بالعقم. الشذوذ الأكثر شيوعًا هو الحاجز الرحمي، مع انتشار بنسبة 3.9 ٪ عند النساء المصابات بالعقم، يليه الرحم المقوس والقرني.

 

2. مشاكل الرحم المكتسبة

يمكن أن يشمل ذلك العقم الناجم عن الأورام الليفية، والأورام الحميدة، والأنسجة الندبية، والأضرار الإشعاعية أو إصابات الرحم التي تمنع الحمل. متلازمة أشرمان هي حالة نادرة تؤدي إلى تکوین النسيج الندبي في الرحم و حدوث التصاقات فیه، مما يمنع الحمل. يمکن أن تکون متلازمة أشرمان ناجما عن العدوى والإشعاع وجراحة الرحم ، مثل عمليات التوسيع والكشط (D&C).

استئصال الرحم جراحيًا: يمكن إجراءه لإنقاذ حياة المرأة ، كما هو الحال في حالة النزيف الذي يهدد الحياة أو تشخيص السرطان، أو بسبب الألم الشديد ، كما هو الحال في الأشكال الشديدة من الانتباذ البطاني الرحمي.

 

أسئلة شائعة
لم يتم العثور على الأسئلة الشائعة

تقييمك :

يشارك :

مصدر :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *