إيجابيات وسلبيات الغرسات الصدرية

إيجابيات وسلبيات الغرسات الصدرية

إيجابيات وسلبيات الغرسات الصدرية

ماهي إيجابيات الغرسات الصدرية؟

ماهي سلبيات الغرسات الصدرية؟

عملية الغرسات الصدرية هي إحدى العمليات التجميلية التي تخضع لها الكثير من النساء لتكبير الثديين، أحد أسباب خضوع النساء لهذه العملية هي امتلاك أثداء صغيرة بسبب عوامل وراثية، لكن قبل إجراءها يجب أن تكون المرأة على دراية بإيجابيات وسلبيات الغرسات الصدرية، حتى تتمكن من إجراء هذه العملية براحة البال.

إيجابيات وسلبيات الغرسات الصدرية

تعتبر نوع الغرسات المستخدمة والعملية الجراحية وكيفية الحفاظ عليها بعد العملية وكذلك كيفية اجتياز فترة الشفاء مهمة للغاية في إجراء هذه العملية، لذا في هذه المقالة نريد أن نتكلم حول إيجابيات وسلبيات الغرسات الصدرية، فابقي معنا.

إيجابيات الغرسات الصدرية

تُصنع بعض من الغرسات الصدرية من مادة السيليكون وهي ناعمة للغاية، إنها توضع داخل الثدي لتمنحه شكلاً مناسباً وحجما أكبر، فيعتبر إبرازالثديين وتناسقهما من أهم فوائد الغرسات الصدرية، تمنح هذه العملية المرأة أناقةً وجمالا، وتزود ثقتها بنفسها و تجعلها تظهربثقة تامة في المجتمع، لكن لاتعتبر هذه العملية من العمليات الدائمة للتجميل وقد تُبلى بعد بضع سنوات أو تتمزق بسبب نقص في الرعاية، في مثل هذه الحالات، من الضروري إزالة غرسات الصدر البالية من الجسم وإجراء العملية مرة أخرى.

عملية الغرسات الصدرية مناسبة للنساء اللواتي لم ينمو صدرهن بشكل كافٍ، وكذلك للنساء اللاتي لديهن أثداء مترهلة بسبب النظام الغذائي أو ممارسة الرياضة، من ناحية أخرى، يمكن للنساء أن يخضعن لهذه العملية إذا لم يكن لديهن تناسق في الثديين أو فقدن أحد الأثداء أو  كليهما بسبب مرض السرطان.

من الميزات الأخرى للغرسات الصدرية هي :

  • سوف تحافظ على حرارة الجسم.
  • ستحمي الصدر و تساعد في التئام الجروح.
  • تساعد في الحفاظ على توازن الجسم.

اقرأ أيضا: تكلفة عملية زراعة الثدي في ايران

حول ايرانيان سرجري

ايرانيان سرجري هي شركة للسياحة الطبية تتعاون مع أفضل الأطباء والمستشفيات في ايران وتقدم علاجات في الطراز العالمي بأفضل أسعار.

توفر شركة ايرانيان سرجري أفضل برامج العلاج تحت إشراف طاقم طبي متخصص، وتدعمكم في جميع مراحل العلاج.

اتصل بنا الآن لتحديد موعد لعملية زراعة الثدي؛ والاستشارة مع أفضل الأطباء في ايران.

رقم الاتصال: 00989338460186

سلبيات الغرسات الصدرية

هذه العملية إضافة إلى إيجابياتها لديها سلبيات أيضا، العدوى هي إحدى عيوب عملية الغرسات الصدرية، سيصف الطبيب المضادات الحيوية لمنع العدوى بعد إجراء هذه العملية، لكن في بعض الحالات، لا تتبع النساء النصائح الصحية أو لا يتناولن المضادات الحيوية في الوقت المحدد، في مثل هذه الحالات، يزداد خطر الإصابة بالعدوى، إذا لوحظت الإصابة بعد فوات الأوان، فيجب إزالة الغرسات الصدرية بسبب كثرة العدوى. لذلك عليكِ أن تتواصلي باستمرار مع الطبيب في فترة الشفاء وبعد الجراحة لمنع العدوى.

 يعد الألم المزمن في الصدر من السلبيات الموضعية الأخرى التي تحدث بعد عملية الغرسات الصدرية. على الرغم من أن الألم بعد العملية سيكون رد فعل طبيعي للجسم لوجود إجسام غريبة، ولكن إذا استمرالألم وأصبح مزمنًا، فمن الضروري مراجعة الطبيب في أسرع وقت ممكن حتى تعرفي السبب، وسيصف لك الطبيب مسكنات للألم إذا لم تكن لديكِ مشكلة حادة.

 يعد التورم وانقباض عضلات الصدر من الأعراض الطبيعية التي تحدث بعد العملية. والسبب في ذلك هو محاولة الجسم للتكيف مع الأجسام الغريبة. لذلك تتقلص عضلات الصدر، وهذا التقلص هو السبب الرئيسي للألم. المسألة المهمة التي يجب الانتباه عليها هي أن الكثير من النساء يعتقدن بأن أثداءهن اصبحت أصغر بعد العملية. لكن المسألة الرئيسية هي أنه لا يوجد تغيير في حجم الثدي وحجم الغرسات الصدرية، ولكن قد تكيف الجسم مع هذه الغرسات واختفى التورم والالتهاب بعد العملية.

في الختام:

يجب أن تعلمي بأن عملية الغرسات الصدرية هي عملية تجميلية وعلاجية للثدي، إذا اردت أن تتمتعي بإيجابياتها و تبتعدي من سلبياتها يجب أن تتركي الأعمال الشاقة لمدة أسبوعين بعد العملية، وتهتمي توصيات وارشادات الطبيب قبل و بعد الجراحة، نؤكد مرة أخرى، بأن اتباع نصائح وارشادات الطبيب من أهم المسائل التي تجعلكِ تنجحين في عملية الغرسات الصدرية، وستقلل من مخاطر هذه العملية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آراء المرضی