أضرار عملية الغمازات

أضرار عملية الغمازات

أضرار عملية الغمازات

كيف يتم إجراء عملية الغمازات؟

 ما هي أضرار عملية الغمازات؟

كم هي نسبة نجاح عملية الغمازات؟

إن عملية  الغمازات هي من العمليات التجميلية التي تساعد في ظهورغمازات صناعية علی الوجه عند الابتسام. في هذه المقالة نريد أن نسلط الضوء على أضرار عملية الغمازات، فكونوا معنا.

 كيفية إجراء هذه العملية

إن هذه العملية تجري لإنشاء غمازات في الوجه و أما كيفية إجراءها مايلي:

هذه الجراحة هي من الجراحات السهلة التي تجرى في العيادة الخارجية وتستغرق ربع ساعة إلى نصف ساعة وذلك تحت التخدير الموضعي، أولاً، يضع الطبيب مخدر موضعي مثل الليدوكائين على جلد المنطقة حتى لا تشعر بأي ألم أو إزعاج أثناء الجراحة، يستغرق تأثير التخدير 10 دقائق فقط،  ثم يقوم الطبيب بإزالة الدهون والعضلات في الموقع المحدد بمساعدة جهاز صغير جدا، تصل مساحة هذه الشقوق 2 إلى 3 مم، ثم يدخل الغرز من أحد جانبي عضلة الخد إلى الجانب الآخر للحفاظ على الغمازات بشكل دائم.

اتصل بنا لنساعدك علی اخيارأفضل دكتور عملية الغمازات بأقل سعر ممكن وأعلی جودة. سلامة المرضی وجودة الخدمة من أولوياتنا.

رقم الاتصال: 00989338460186

أضرار عملية الغمازات

بما أن عملية الغمازات هي عملية بسيطة نسبيًا، إلا أنها مثل أي عملية جراحية أخرى، يمكن أن تكون مصحوبة بمضاعفات، منها احتمالية حدوث عدوى ونزيف وتلف في الفروع الشدقية للعصب الوجهي، إضافة إلى ذلك إن الغدة النكفية قريبة من الأذن ويخرج مجراها من الفم ، فإذا حدث شق بهذا الطريق وقطع المجری ، فقد تتلف القناة اللعابية، و تتعطل الغدة النكفية للشخص وتصاب بالحصى و العدوى والالتهاب. إن المشكلة الأخرى في عملية الغمازات تتمثل في إمكانية الاختفاء المفاجئ للغمازة أو عدم التناسق أو رد الفعل على جسم غريب أو العدوى، ستستغرق هذه العملية وقتًا أقل إذا اجريت في ظروف قياسية، ولكن إذا حدثت مضاعفات أثناء العملية أو بعدها، فسيكون من الصعب جدًا تصحيحها، لذلك لايرفض الأطباء هذه العملية مائة بالمائة ولكن يعتقدون بأن يجب إجراءها في حالات استثنائية، يمكن القول إن عملية الغمازات يمكن أن تسبب النزيف الشديد بسبب تلف الأنسجة.

كم هي نسبة نجاح هذه العملية؟

عادةً ما يتلقى جميع المرضى الذين يتبعون مبادئ ما بعد الجراحة بشكل صحيح نتائج إيجابية وجيدة ، ولكن كما قلنا سابقا إن عملية الغمازات عملية سهلة للغاية، فنسبة نجاحها عالية جدا، لكن في بعض الأحيان قد تفشل هذه العملية وتختفي الغمازات التي انشئت في الوجه، في هذه الحالة قد تحتاج إلى إجراء عملية ترميمية.

 ما الاحتياطات والعناية اللازمة قبل الجراحة وبعدها؟

  • الامتناع عن التدخين لمدة أسبوع قبل العملية وبعدها بأسبوعين ، وتجنب التدخين بشكل عام وخاصة الشيشة (النارجيلة).
  • تجنب تناول المشروبات الكحولية لمدة أسبوع بعد العملية.
  • إذا كنت تستخدم أدوية سيولة الدم (مثل الأسبرين)  يجب أن تخبر طبيبك بذلك، لأن دمك ليس مخففًا جدًا، وفي هذه الحالة ستزداد فرص النزيف وتراكم الدم.
  • لا تلمس مكان الغرز بلسانك بأي شكل ولا تلعب بالغرز.
  • ابدأ بتناول الأطعمة الخفيفة والناعمة والعودة تدريجياً إلى النظام الغذائي السابق خلال 2 إلى 3 أسابيع.

الخاتمة

تعتبررعاية ما بعد عملية الغمازات مهمة جدًا للمساعدة في تسريع عملية الشفاء، يوصي الأطباء باستخدام غسولات الفم المطهرة لمنع أي عدوى والحفاظ على نظافة المنطقة التي أجريت فيها عملية الغمازات، تجنب تغييرات الوجه العنيفة لضمان أفضل فترة نقاهة ممكنة بعد الجراحة، و أيضا لاتنسى زيارتك المداومة للطبيب بعد الجراحة لأن الجراح سيقوم بتقييم صحتك لتحقيق النتائج المرجوة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آراء المرضی