كسر الكاحل

کسر الکاحل

جدول المحتويات

أسباب کسر الکاحل

تشخیص کسر الکاحل

علاج کسر الکاحل

إذا قررت أن تعرف عن کسر الکاحل، فإن قراءة هذه المقالة قد تساعدك في الحصول على معلومات کسر الکاحل، علاج کسر الکاحل واختيار افضل دکتور علاج کسر الکاحل في ایران. توضح هذه المقالة بالتفصيل حول کسر الکاحل ، تكلفة تکلفة علاج کسر الکاحل في ایران وافضل دکتورعلاج کسر الکاحل في ایران.

موقع الجراحة ایرانية هي عبارة عن منصة للسياحة الطبية عبر الإنترنت حيث يمكنك العثور على أفضل دکتور علاج کسر الکاحل في ایران. يمكن أن تختلف تکلفة علاج کسر الکاحل في ایران حسب حالة كل فرد وسيتم تحديده بناءً على الصور والتقييم الشخصي مع الطبيب. لذلك إذا كنت تبحث عن تكلفة علاج کسر الکاحل في ایران ، يمكنك الاتصال بنا والحصول على استشارة مجانية من الجراحة الایرانية.  یمکن الحصول على استشارة مجانية :

مشاوره

ما هو کسر الکاحل؟

يتشكّل مفصل الكاحل من ثلاث عظام متمفصلة: الظنبوب والشظية والكاحل. ويشكّل طرفا الشظية والظنبوب (عظمتي أسفل الرجل) الكعبين الداخلي والخارجي، وهما النتوءان العظميان في مفصل الكاحل اللذان يمكن الإحساس بهما ورؤيتهما في جانبيْ الكاحل. يحمي غشاءٌ ليفيٌّ يدعى المحفظة المفصل وهو مليء بسائلٍ زليليّ يسمح بحركةٍ السلسة. إصابات الكاحل شائعة للغاية لدى الرياضيين والأشخاص الذين يقومون بعملٍ جسديّ شدید، إصابات الکاحل غالباً ما تؤدي إلى ألمٍ حاد وضعفٍ في الحركة.

يمكن أن يكون الألم التالي لإصابات الكاحل ناجماً عن رباطٍ متمزق ويدعى وثي الكاحل، أو عن كسرٍ في عظمةٍ أو أكثر ويدعى كسر الكاحل. وكسر الكاحل حالة مؤلمة تتميز بكسرٍ في عظمةٍ أو أكثر من العظام التي تشكّل مفصل الكاحل. ومفصل الكاحل مثَبَّت بأربطة مختلفة وأنسجة رخوة أخرى قد تتضرر أيضاً خلال كسر الكاحل.

يرتبط كسر الكاحل بالعظام ، ويمكن أن يتسبب في كسر في حادث سيارة أو القذف من إرتفاع. يمكن أن تتراوح كسور الكاحل من صدع بسيط على العظام أو كسر العظم. قد يختلف علاج كسورالكاحل اعتمادًا على الموقع الدقيق للكسر. إذا أصيب الكاحل بأضرار جسيمة ، فسيتطلب ذلك إجراء عملية جراحية ، وفي هذه الحالة ، سيتم زرع العظم المكسور في العظام الصحية عن طريق الزرع الطبي للشفاء التام.

أسباب کسر الکاحل

الأسباب الأكثر شيوعًا لكسور الكاحل

 

يعد حادث السيارات أحد أكثر أسباب كسر الکاحل، حيث يحتاج معظم المرضى الذين أصيبوا في الحادث إلى جراحة. السقوط هو أيضا السبب الثاني الأكثر شيوعا لكسور الكاحل.

یمکن أن تتعرض للإصابة بعد السقوط من علو منخفض أیضا.

التواء القدم هو سبب آخر في کسر الکاحل، قد يكون التواء قدمك أثناء المشي سببًا آخر أيضًا. يمكن أن يؤدي التواء القدم إلى انقباض العظام وكسرها.

كسور الكاحل ناتجة عن دوران الكاحل وانفتاله الشديدين اللذين يحصلان عادةً بسبب حادث أو نشاطات كالقفز أو الوقوع، مما يتسبب بضغط على المفصل.

 

کسر الکاحل

أعراض کسر الکاحل

 

في كسر الكاحل، يظهر تورمٌ وألمٌ فوريان حول الكاحل، إضافةً إلى ضعفٍ في الحركة. وفي بعض الحالات، يمكن أن يتجمّع الدم حول المفصل، في حالةٍ تدعى تدمّي المفصل. وفي حالات الكسور الوخيمة، يظهر تشوّهٌ حول مفصل الكاحل بوضوح  ويمكن أن يبرز العظم عبر الجِلد.

الأعراض الأكثر شيوعا  فيحالة  کسر الکاحل تشمل:

  • ألم شديد جدا في الوقت.
  • الشعور بالألم وقت النشاط والاسترخاء في وقت الراحة.
  • تورم شدید.
  • رؤية الكدمات.
  • حساسیة الشدیدة بالنسبة للضربة.
  • تغير المظهر أو الشكل الکاحل.
  • المشي بصعوبة.

أنواع كسور الکاحل

 

تُصنّف كسور الكاحل تبعاً لموقع عظم الكاحل المعنيّ ونوعه. وأنواع كسور الكاحل المختلفة هي:

  • كسر في نهاية عظم القصب الرقيق ، الذي یسمي کسر الجزء الخارجي الكاحل.
  • كسر الكعب الإنسيّ الذي يُكسَر فيه الكعب الإنسيّ، أي الجزء الداخلي من الكاحل.
  • كسر الكعب الخلفيّ الذي يُكسَر فيه الكعب الخلفي، أي حدبة الظنبوب العظمية
  • كسر بين الكعبين الذي تُكسَر فيه عظمتا الكعب الوحشية والإنسية.
  • الكسر الكعبي الثلاثي الذي تُكسَر فيه العظام الوحشية والإنسية والخلفية.
  • إصابة المُرتَبَط، المدعوة أيضاً وثي الكاحل العالي، ليست كسراً عادةً لكن يمكن معالجتها ككسر.
  • كسر في الساق مع الساق المفصلية التي تعد واحدة من كسور الكاحل الخلفية.

تشخيص کسر الکاحل

يبدأ تشخيص إصابة الكاحل بفحصٍ جسدي، تليه صور شعاعية وفحص أشعةٍ مقطعية للمنطقة المُصابة، من أجل نظرةٍ تفصيلية. فعادةً، من الصعوبة بمكان أن نميّز بين كسرٍ في الكاحل وحالات أخرى كالوثي والخلع أو إصابة الرباط من دون إجراء صورة شعاعية للكاحل المُصاب. في بعض الحالات، يُمارَس ضغط على الكاحل ثم تُجرى صور شعاعية خاصة. وتدعى هذه العملية اختبار الكَرْب. ويُستخدَم هذا الاختبار للتحقق من استقرار كسرالکاحل لتحديد ما إذا كانت الجراحة ضرورية أم لا. وفي الحالات المعقدة التي يلزم فيها تقييم الأربطة تقييماً مفصّلاً، يُنصح بإجراء صور بالرنين المغنطيسي.

 

کسر الکاحل

علاج کسر الکاحل

فور الإصابة في الكاحل وقبل مراجعة طبيب،  یجب على المرء أن يضع كمّادات ثلجية ويُبقي القدم مرفوعة لتخفيف الألم والتورم.

يتوقف علاج كسر الكاحل على نوع العظم المكسور واستقراره. ويبدأ العلاج بطرقٍ غير جراحية، وفي حالات عدم استقرار الكسر وعدم إمكانية إعادة ترصيفه، تُستخدَم طرقٌ جراحية.

علاج کسر الکاحل عن طریق غیر جراحي

في العلاج غير الجراحي، يُعاد ترصيف عظم الكاحل وتوضع جبيرةٌ خاصة أو قالب جبسيّ حول المفصل، لما لا يقل عن أسبوعين أو ثلاثة أسابيع.

علاج کسر الکاحل مع الجراحة

في العلاج الجراحيّ، يتم بلوغ العظم المكسور بإحداث شقٍ فوق منطقة الكاحل ثم تُثبَّت صفائح مصممة خصيصاً لهذا الغرض ببراغٍ على العظم لإعادة ترصيف الأجزاء المكسورة وتثبيتها. ثم يُغلَق الشق بدرَزٍ ويُثبّت الكاحل الذي خضع لعملية بجبيرة أو قالب.

الرعاية بعد جراحة کسر الکاحل

بعد جراحة کسر الكاحل، يوصى المريض بتفادي تحميل الكاحل ثقلاً باستخدام عكّازين خلال المشي، لما لا يقل عن ستة أسابيع. ينصح الطبيب بإجراء علاجٍ فيزيائي لمفصل الكاحل. شهرين أو ثلاثة أشهر بعد علاج کسر الکاهل  ، قد يتمكن المريض من ممارسة نشاطاته اليومية.

مخاطر ومضاعفات کسر الکاحل

تتضمن المخاطر والمضاعفات التي يمكن أن تحصل في كسور الكاحل القولبة أو الترصيف غير الملائمين للعظام اللذين يمكن أن يتسببا بتشوهات والتهاب مفاصل في النهاية. وفي بعض الحالات، يمكن أن يتسبب الضغط المُمارَس على الأعصاب بأضرارٍ عصبية تؤدي إلى ألمٍ حاد.

المضاعفات الخطيرة بعد كسر الكاحلتکون نادرة ، ولكنها قد تحدث ، المضاعفات المحتملة بعد کسر الکاحل تشمل:

  • التهاب المفاصل: يمكن أن کسر الکاحل التي یحدث في المفاصلیسبب التهاب المفاصل لسنوات قادمة. إذا كنت لا تزال تشعر بألم في الكاحل بعد وقت طويل ، فتحدث إلى طبيبك.
  • التهاب العظم: إذا كان لديك كسر مفتوح ، فهذا يعني أن عظمة واحدة قد تم إزالتها من الجلد ، وقد يتعرض عظامك للبكتيريا التي تسبب العدوى.
  • متلازمة المفاصل: نادرا ما تحدث هذه الحالة بسبب كسور الكاحل. يسبب الألم والتورم وأحيانًا عدم القدرة على تحريك عضلات الساق.

إصابات الأوعية الدموية: قد تسبب الكسور في بعض الأحيان تلف الأعصاب والأوعية الدموية من حولك وإخبار طبيبك على الفور ما إذا كنت تعاني من مشاكل في التنفس أو الدورة الدموية الحادة. نقص تدفق الدم السليم يمكن أن يسبب لك فقدان العظام.

[kkstarratings]

أسئلة شائعة
لم يتم العثور على الأسئلة الشائعة

تقييمك :

يشارك :

مصدر :

One Response

  1. ]د خالد عمارة استاذ جراحة العظام يكتب: كسور الكعب لها انواع عديدة
    و يعتمد كسور عظمة الكعب على وضع الكعب اثناء السقوط و اتجاه عظمة الكاحل التي تؤثر على إرتفاع عظمة الكعب و عرضها
    و هذه الكسور يجب علاجها جراحيا لعدة اسباب
    1 إعادة مفصل ما تحت الكاحل و منع إصابته بالخشونة
    2 إصلاح ارتفاع عظمة الكعب عن الأرض و إعادة نقطة الارتكاز الطبيعية اثناء المشي
    3 إعادة عرض عظمة الكعب للمقاييس الصحيحة كي يتمكن المريض من لبس الأحذية و الحركة الطبيعية
    و في حالة عدم التآم الكسر او التآمه في وضع خطأ يجب علاجه بجراحة بناء العظام و اصلاح التشوهات
    و يتم تقييم الكسر عن طريق الأشعة المقطعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *