تجربتي مع التلقيح الصناعي للحمل بولد

تجربتي الناجحة مع التلقيح الصناعي

تجربتي الناجحة مع التلقيح الصناعي

تجربتي مع التلقيح الصناعي للحمل بولد

في هذا المقال نقرأ معا التجارب الناجحة مع التلقيح الصناعي. أرجو منكم أيضا مشاركة تجاربكم في قسم التعليقات ليستفيد منها الجميع.

التجربة الأولی الناجحة:

تجربة الدلال مع التلقيح الصناعي للحمل بولد

أنا الدلال البالغة من العمر 35 عاما من الكويت، عندي ثلاث بنات وكنت أريد ولدا ذكرا، فراجعت مركزا في الكويت لتحديد نوع الجنين أو إجراء اختبار (PGD)، للأسف فهمت أنني أعاني من الانتباذ البطاني الرحمي، وقالوا لي: من المحتمل ألا تتمكني من إنجاب طفل آخر. يئست كثيرا ورجعت البيت.

أثناء البحث في النت لعلاج الانتباذ البطاني الرحمي، تعرفت علی شركة ايرانيان سرجري. واتصلت بهم عبر واتساب وأجابتني سيدة اسمها السارة، وهي أعطتني الكثير من الأمل وقالت: ليس الانتباذ البطاني الرحمي مانعا نهائيا للحمل. يمكن علاجه بسهولة عن طريق الجراحة بالمنظار. الشيء الوحيد الذي يمكنك فعله هو الحصول على التذكرة والتأشيرة عاجلاً والمراجعة إلى إيران لتلقي العلاج.

وقمت بكل الإجراءات اللازمة للحصول على التأشيرة في غضون أسبوعين. وصلت إلی ايران بعد الأسبوعين، واستقبلوني بحرارة وترحيب. والحمد لله حجزوا لي أفضل فندق بشيراز (اسمه: الفندق الكبير بشيراز).

في صباح اليوم التالي ذهبنا لإجراء السونار والفحوصات. والحمد لله كان تشخيص الطبيب هو الانتباذ البطاني الرحمي من الدرجة الثانية والنوع الحميد، ما يمکن علاجه بسهولة من خلال المنظار. أجريت العملية وقضيت ليلة واحدة في المستشفی. ثم رجعت إلی بلدي.

قالت الدكتورة لي: يمكنك الرجوع إلی ايران مرة أخری بعد الشهرين لإجراء التلقيح الصناعي وتحديد نوع الجنين. فرحت للغاية من هذا القول واستخدمت الأدوية علی النحو الموصوف. وعدتُ إلی ايران بعد الشهرين.

تجربتي في تحديد نوع الجنين بالتلقيح الصناعي

الحمد لله كان كل شيء مخططا وواضحا. تلقيت أدوية قبل ذلك، وأجريت السونار. وخلال فترة التي حددتها الدكتورة خضعت لعملية استخراج البويضة وكذلك تم سحب الحيوانات المنوية من زوجي. بعد تخصيب البويضات تم إجراء فحص (PGD) لتحديد نوع الجنين. وفي النهاية، نُقل الجنين الذكر إلی رحمي.

أنا كنت راضية جدا من خدمات ايرانيان سرجري وترتيبهم الأمور. الحمد لله أنا الان حامل بولد في الشهر السادس. وأشكر شركة ايرانيان سرجري شكرا جزيلا، إذ أنها تساعدني كثيرا في هذه الرحلة.

هذه تجربتي مع التلقيح الصناعي للحمل بولد وأتمنى أنها مفيدة لکم و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

حول ايرانيان سرجري

ساعد أطباء ايرانيان سرجري آلاف الأزواج في مجال الإنجاب طوال هذه السنين. يمكن للفريق المحترف من الخبراء تقييم سبب عقمك ، ومساعدتك في العثور على خطة علاج مناسبة.

 يُعدّ أطباء ايرانيان سرجري من أفضل أطباء علاج العقم في ايران والعالم، وسيساعدونك في الحمل عن طريق الأدوية أو الجراحة أو الإخصاب في المختبر (IVF) أو أي طريقة أخرى.

التجربة الثانية الناجحة:

تجربة السيدة سلمى من العراق مع التلقيح الصناعي في ايران

اتصلت السيدة سلمى من العراق بشركة ايرانيان سرجري وقالت أرغب في الحمل بتوأم ولدين. فجاءت مع أختها إلى إيران، علی الرغم من أنّ ايرانيان سرجري كانت بجانبها دائما، لكنها فضلت أن تكون أختها معها.

إنها كانت بحاجة إلی البويضات المتبرعة، وبقيت في ايران 35  يومًا. خلال هذا الوقت، جاء زوجها إلى إيران لمدة أسبوع فقط وعاد إلى العراق.

والآن هي حامل بتوأم في الشهر السابع، والحمد لله إن الطفلين بصحة جيدة. وجمدت الأجنة المتبقية، لترجع إلی ايران سنة مقبلة لتكرار العلاج والحمل بتوأم آخر ولد وبنت.

إنها كانت راضية جدا عن خدمات ايرانيان سرجري، ودعمها طوال العلاج. للأسف، بناء على طلبها، فلا يمكننا نشر الصور والأفلام.

التجربة الثالثة الناجحة:

تجربة فاطمة من قطر مع التلقيح الصناعي وتأجير الرحم في ايران

جاءت الفاطمة البالغة من العمر 35 عاما إلی ايران لتأجير الرحم، لأنها للأسف، لم تكن قادرة على حمل الجنين في رحمها، كان الجنين يموت قبل الولادة أو بعد الولادة بساعتين أو ثلاث ساعات. وکله كان ناجما عن المشاكل الموجودة في الرحم. بناء علی طلبها فلا يمكننا نشر الصور والأفلام.

هي تحكي تجربتها:

جئت إلی ايران وكانت تراودني مخاوف كثيرة؛ لأن ايران بلد آخر ومن الصعب عليّ الاطمئنان إلی أن امرأة أخرى من ايران ستحمل طفلي لمدة تسعة أشهر، كان الأمر مقلقًا للغاية بالنسبة لي. لكن الحمد لله، تحدثت مع السيدة سارة  وكلماتها طمأنتني. ودفعت مبلغ الدفع المسبق، وكان من المقرر أن أكون في إيران في الوقت الذي حدّدتها الدكتورة. جئت مع زوجي إلی ايران وأعطينا توكيلا  بخصوص القيام بالأمور القانونية. وتم سحب الحيوانات المنوية من زوجي وتلقيت أدوية لتعزيز البويضات، ورجعنا إلی قطر.

أتيت إلی ايران مرة أخری  بعد الشهرين. وأجريت السونار عدة مرات، وتغيرت أدويتي، ثم كررت السونار، وخضعت لعملية استخراج البويضات. وتم تخصيب البويضات في المختبر، وبالتالي نقل الجنين إلی رحم الأم البديل.

الحمد لله، كل شيء سار وفق القانون، ودعمتني شركة ايرانيان سرجري من اللحظة الأولى إلى الأخيرة، وراقبت أموري بالكامل، ولم أواجه مشكلة قانونية بسبب التوكيل الذي قدمناه إلی مركز العقم، قام المركز بإجراء الأمور القانونية نيابة عنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آراء المرضی